نجوم مسلسل الطواريد يحتفلون بانطلاق العمل

أطلقت شركة كلاكيت ميديا للإنتاج الفني مسلسلها الجديد ” الطواريد” في حفل ضخم حضره رجال أعمال تقدمهم سمو الشيخ سعيد بن طحنون آل نهيان، ورجال مجتمع، ونخبة من نجوم الدراما السورية المشاركين في العمل، ونجوم عرب من أهل الفن والصحافة والإعلام في فندق هيلي ريحان روتانا.

وألقى السيد إياد نجار صاحب شركة كلاكيت ميديا كلمة في الحفل أعلن فيها عن انطلاق العمل، ومجموعة أخرى من المسلسلات للموسم الجديد أولها الطواريد.

وقال:” نحن مرتاحون في العين وإن شاء الله ستستمر مشاريعنا هنا، ولن يكون الطواريد الوحيد الذي سيصور فيها”.

وكان الحضور الإعلامي مكثفا وانتهزها الصحفيون لإجراء مقابلات وحوارات، وايضا نقاشات ودية جانبية، والتقط الجميع الصور التذكارية.

كما وجرى في الحفل استعراض لأهم الأعمال التي أنتجتها الشركة في السنوات السابقة.

وحضر من نجوم مسلسل الطواريد كل من جيني إسبر وعبد الهادي الصباغ ونسرين طافش ومحمد حداقي ومحمد الأحمد ونخبة من نجوم الدراما السورية.

وفي تصريحات خاصة اعتبرت النجمة نسرين طافش الحفل مناسبة لإطلاق العمل من جهة، وإقامة لمة ” حلوة” بين الفن والإعلام من جهة أخرى.

وقالت إنها شعرت بالسعادة في النفس بعد أن رأتها على وجوه الحاضرين جميعا.

وتؤدي طافش في الطواريد دور البطولة النسائية حيث تكون ” وضحى” ابنة الزعيم التي يختلف عليها الشابان اليتيمان اللذان لا يمكنهما الزواج إلا منها حصرا من بين كل أفراد القبيلة من أبناء جيلها، لتقع الكثير من الفصول المضحكة.

ورأت طافش أن المسلسل بالعموم والخصوص مبشر بنقلة نوعية على مستوى الكوميديا العربية:” يكفي أنه يأتي بكل شيء جديد. فأن تأتي بمسلسل كوميدي فهذا معتادون عليه، لكن أن يكون بدويا وكوميديا، فهذا لم يسبق أن رأيناه وبهذه الضخامة في الدراما العربية”.

أما النجم عبد الهادي الصباغ فقد تحدث عن الحفل واعتبره طبيعيا في ظل وجود إدارة واعية ومدركة لأهمية الأجواء الجماعية في أي عمل، ويقصد شركة كلاكيت ميديا للإنتاج.

وقال إنه كان سعيدا بحضور الإعلام مع أهل الفن مشددا على أهمية هكذا مناسبات في تعزيز الحالة المعنوية لدى الفنان أو الإعلامي على حد سواء.

وتناول مسلسل الطواريد فرأى أنه من أكثر الأعمال التي ستشدّ الجمهور العربي للموسم المقبل مستندا في ذلك إلى أهمية النوعية التي يأتي بها العمل ككوميدي وبدوي، وإلى الشيء الجديد الذي سيقدمه على مستوى الفكرة، فضلا عن الفكاهة الحاضرة في كل مشهد من مشاهد حلقاته الثلاثين.

وتناول شخصيته في المسلسل فقال:” ألعب دور طرود وهو زعيم قبيلة الطواريد الذي يتورط بولدين يتيمين فيلزم نساء القبيلة بإرضاعهما وتربيتهما، وعندما يكبران يصبحان أخوة بالرضاعة مع كل بنات القبيلة عدا ابنتي وضحى التي تكون الوحيدة التي تجوز لهما، فيبدا صراع فكاهي كوميدي عليها”.

في حين رأت النجمة جيني إسبر إن حفل الإطلاق يأتي في موعده، مشيرة غلى أن شركة كلاكيت تعرف كيفية برمجة أمور كهذه نتيجة الخبرة التي جعلتها من أهم الشركات العربية على حد تعبيرها.

وقالت إنها كانت في الحفل بين أسرتها، إن في الفن أو في الإعلام، أو الضيوف الذين حضروا، مشددة على أهمية قيام كل شركة منتجة بحفل إطلاق لمسلسلاتها قبل ذلك لأن في ذلك عوائد نفسية ومعنوية على الفنان وعلى العمل ككل لا تتحقق بوسائل أخرى.

وتحدثت عن مسلسل الطواريد فقالت إن النص أذهلها والفكرة لاقت ارتياحا لها، فوصفته بالعمل المتكامل الباحث عن بث الابتسامة في نفوس الناس ليس عن طريق السذاجة بل عن طريق الحجة التي تقنع بضرورة الضحك.

ودُعِيَ الحضور إلى مائدة عشاء بهذه المناسبة وسط أجواء احتفالية سمحت بلقاءات بين فنانين لم يلتقوا من زمن.

Tags

مواضيع ذات صلة