نجوم لازمتهم الباروكة في مشوارهم الفني

من المعتاد أن تلجأ الفنانات إلى الشعر المستعار ليعطي حجما وطولا لشعرها الطبيعي، وفي المقابل نجد فنانين رجال يستعينون بباروكة لاخفاء صلعهم ومن اشهرهم:

سمير غانم

احد اشهر النجوم الذين لا يمكنهم التخلي عن الباروكة، ويؤكد دائما أنها أهم شئ في حياته ولا يمكنه الإستغناء عنها، كما أوضح أنه ينفق امواله من اجل شراء الشعر المستعار، ولا يتردد في دفع الآلاف من أجل شراء أكثر من باروكة، مؤكدا انه دفع خمسة الاف دولار لشراء باروكة أعجبته مؤخرا.

عزت أبو عوف

قرر مواجهة الصلع من خلال الاستعانة بشعر مستعار، فرغم انه بدأ مشواره الفني وهو اصلع وقدم أغاني كثيرة بدون ان يستعين بباروكة، إلا أنه قرر بعد اتجاهه للتمثيل أن يكون الشعر المستعار جزء من حياته، مع انه تخلى عنها ببعض الادوار السينمائية مثل دوره في فيلم “حسن ومرقص”.

محمد هنيدي

يؤكد محمد هنيدي أن ارتداء الباروكة ليس عيبا، وأنه يفضل ارتدائها في حياته العادية وأعماله الفنية أيضا، وذلك لمعاناته من الصلع بمنتصف رأسه، ويرفض التصوير بدون باروكة، ويؤكد أن الجمهور اعتاد على شكله بها.

أحمد آدم 

من أبرز الفنانين الذين اعتادوا على الإستعانة بشعر مستعار الممثل أحمد آدم، الذي لم يتخل عن إرتداء الباروكة إلا في حالات استثنائية للغاية.

أحمد مكي 

بدأ مشواره الفني مرتديا الباروكة وذلك من أجل اخفاء صلعه، لكنه قرر الإستغناء عن الشعر المستعار في أعماله الفنية الأخيرة.

Tags

مواضيع ذات صلة