نجوم اشتهروا بجهودهم في دعم قضية اللاجئين 

قضية اللاجئين تعد واحدة من أهم القضايا التي تشغل الرأي العام العالمي نظرا لما تمثله من أهمية على الصعيدين الإنساني والسياسي، ولقد أثارت هذه القضية اهتمام العديد من نجوم ونجمات هوليود والذين أخذوا على عاتقهم مهمة محاولة التخفيف من معاناة اللاجئين، تعالوا معنا لنتعرف على مجموعة من أشهر نجوم هوليود الذين اشتهروا بجهودهم في دعم قضية اللاجئين:

بيتر جابرييل (Peter Gabriel):

المغني بيتر جابرييل عضو فريق الروك الشهير ” Genesis”، هو مؤسس مؤسسة ” WITNESS” الخيرية والتي تهدف إلى تقديم الدعم والمساعدة للاجئين والمهاجرين الذين اضطروا لمغادرة بلادهم ولم يعد لديهم مأوى، وتقوم المؤسسة بنشر مقاطع فيديو لعدد من هؤلاء اللاجئين حتى يقومون بإخبار قصصهم للعالم، منظمة العفو الدولية قدمت جائزة سفير الضمير (Ambassador of Conscience Award) إلى جابرييل في عام 2008 تقديرا لجهوده في العمل الإنساني وقضايا اللاجئين.

بن أفليك (Ben Affleck):

الممثل بن أفليك الذي حصل على جائزة الأوسكار لأفضل نص أصلي مع الممثل مات ديمون (Matt Damon) عن فيلم ” Good Will Hunting “، قام بزيارة مخيم ” Nakivale” في أوغندا ولقد كانت هذه الزيارة هي مصدر إلهام لفيلمه الوثائقي القصير ” Gimme Shelter” والذي يهدف إلى تسليط الضوء على أزمة اللاجئين ولقد قام أفليك بعدها بالاشتراك في العديد من المهام التي نظمتها مفوضية شئون اللاجئين.

جورج كلوني (George Clooney): 

الممثل جورج كلوني يعد واحد من النجوم الذين لديهم تاريخ طويل في مجال العمل الخيري وكانت أبرز العلامات المضيئة في ذلك التاريخ، عمله في مشروع لإعادة بناء المناطق المتهدمة في دارفور، كلوني شارك في مشروعات خيرية عديدة ومهمات ميدانية متنوعة بصفته مبعوث السلام للأمم المتحدة إلا أنه قام بالعديد من المهام الأخرى التي تطوع لها بشكل شخصي منها زياراته السرية المتعددة لمخيمات اللاجئين في دارفور، كما أنه عضو مؤسس في مؤسسة ” Not On Our Watch” والتي تهدف إلى الحد من المذابح التي ترتكب حول العالم وتسليط الضوء عليها، وفي شهر مارس عام 2012 تم اعتقال كلوني ووالده البالغ من العمر 78 عام خلال وقفة احتجاجية شارك فيها الاثنان أمام السفارة السودانية في واشنطن اعتراضا على المذابح التي ارتكبتها القوات السودانية في دارفور.

خافيير باردم (Javier Bardem):

الممثل الإسباني الحائز على جائزة الأوسكار خافيير باردم، قام بإنتاج فيلم وثائقي يحمل اسم ” Sons of the Clouds ” لتسليط الضوء على قضية اللاجئين في الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، الفيلم الوثائقي يحكي عن معاناة هؤلاء اللاجئين الذين ظلوا يعيشون على الحدود الجزائرية طوال 37 عام، ويحكي عن أهم العادات والتقاليد في مجتمعهم البدوي، باردم ظهر في ذلك الفيلم.

دون شيدل (Don Cheadle):

الدور الرائع الذي قام بتمثيله الممثل دون شيدل في فيلم ” Hotel Rwanda” الذي عرض في عام 2004 والمقتبس عن قصة حقيقة، سلط الكثير من الضوء على معاناة اللاجئين، شيدل قام في الفيلم بدور مدير فندق ” Des Mille Collines” والذي استطاع بشجاعته وثباته حماية 1.268 لاجئ في ظل المذبحة الشهيرة في روندا والتي وقعت في عام 1994 وتسببت في مقتل 800 ألف شخص خلال 100 يوم فقط، شيدل عمل بعد مشاركته في الفيلم في العديد من الحملات الخيرية التي تندد بالمذابح حول العالم والتي تعمل على تقديم الدعم للاجئين، ولقد شارك مع جون بريندرجاست (John Prendergast) في تأليف كتابين عن الحروب الأهلية ومعاناة اللاجئين وهما كتاب ” Not On Our Watch: The Mission to End Genocide in Darfur and Beyond” ونشر في عام 2007، كتاب ” The Enough Moment: Fighting to End Africa’s Worst Human Rights Crimes” ونشر في عام 2010 ولقد ذهب عائدات بيع الكتابين لدعم مشروع ” Enough Project”.

براد بيت (Brad Pitt):

الممثل براد بيت يعد واحد من أكثر نجوم هوليود دعما للعمل الخيري ومن ضمن الأكثر سخاء أيضا، وعلى الرغم من جدول أعماله الحافل إلا أنه كثيرا ما يشارك في مشاريع خيرية مع زوجته أنجيلينا جولي ولقد أسسا معا مؤسسة ” Pitt-Jolie” الخيرية والتي تبرعت للاجئين في باكستان بمبلغ مليون دولار، براد بيت هو أيضا عضو مؤسس في مؤسسة ” Not on Our Watch” إلى جانب مشاهير آخرين منهم جورج كلوني، مات ديمون، دون شيدل وغيرهم، ولقد ساهم بيت في إعادة بناء منازل المتضررين في الكارثة الإنسانية التي تعرضت لها نيو أورلينز وهايتي.

Tags

مواضيع ذات صلة