ناتالى بورتمان تضع شرطا أساسيا لفيلها الجديد.. فما هو؟

علم موقع “مشاهير” من مصادره الخاصة أن النجمة الأمريكية ناتالى بورتمان والحائزة على جائزة الأوسكار، رفضت القيام ببطولة فيلمها الجديد _الذي يتناول حياة القاضية روث بادر جينسبيرج في المحكمة العليا للولايات المتحدة_ إلاّ إذا كانت مخرجة العمل امرأة.

وأكدت المصادر أن النجمة العالمية البالغة من العمر 34 عاما أصرّت على أن يكون مخرج فيلمها الجديد امرأة وليس رجلاً.

في هذه الأثناء، قالت القاضية الأمريكية روث بادر جينسبيرج إن النجمة ناتالى بورتمان تحدثت معها شخصياً عن مشاعرها تجاه العمل برمته واختيار امرأة تحديداً لإخراج العمل.

بينما قالت بورتمان: أريد أن يكون مخرج هذا العمل امرأة وليس رجل، فهناك العديد من الكفاءات النسائية في هذه الصناعة يتمتعن بالموهبة ويصلحن لإخراج الفيلم.

تجدر الإشارة هنا إلى أن ناتالى بورتمان اُشتهرت بمساندتها للعديد من القضايا مثل المساواة وحقوق المرأة وتأييد زواج المثليين، وقد فازت بجائزة الأوسكار عن دورها في فيلم “البجعة السوداء” أو “Black Swan”.

Tags

مواضيع ذات صلة