“مون بلان هيريتيج كرونومتري كونتيم كومبلي” قمة الفخامة والفاعلية

إحدى خصائص التقويم الكلاسيكية التي تمتاز بها الساعات هي التقويم الكامل بأربعة أجزاء، أو ما يسمّى بالفرنسية “كونتيم كومبلي”، وتتضمن الساعات بهذه الخاصية فتحة دائرية لليوم، وأخرى للشهر. بالإضافة إلى ذلك، يتم عرض التاريخ حول المسار الدائري للدقائق، حيث يُشار إليه بعقرب للتاريخ مُعلّق في الوسط، في حين تظهر مراحل تطوّر القمر في النصف السفلي من المينا. وتوفر ساعة التقويم الكامل (كونتيم كومبلي بالفرنسية) معلومات كاملة، وتتطلّب ضبطاً يدوياً من صاحبها لخمس مرات فقط طوال السنة. ويجب ضبط الساعة فقط عندما يكون عدد أيام الشهر أقل من 31 يوماً. ويمكن تغيير نافذة العرض بسهولة باستخدام الزر الداخلي على الجزء الجانبي من العلبة.

وتعتبر ساعة “مون بلان هيريتيج كرونومتري كونتيم كومبلي” مثالاً ملفتاً لصناعة الساعات السويسرية الراقية في كل ملامحها.

تأتي العلبة بقياس 40 ملم من الفولاذ الصلب، مع سماكة قدرها 9.7 ملم فقط، وسطح مصقول تماماً وغير لامع. وبتشكيلها ببراعة مدهشة، تضفي العروات المقوّسة بأوجهها المميزة لمسات جذابة على التصميم النحيف والأنيق للعلبة، مما يجعلها تزيّن المعصم بتحفة تعزز من جوانب الراحة عند ارتدائها.

ويشتمل المينا ذو اللون الأبيض العاجي على نمط فني ساطع؛ ومؤشرات متعددة الأوجه مطلية بالروديوم، وأرقام عربية 3 و 9 و12على المينا. ويشير عقربان مطليان بالروديوم وبشكل السيف إلى كل من الساعات والدقائق.

أما عقرب التاريخ، فيحمل في طرفه هلال صغير باللون الأحمر ليحسّن من وضوح التاريخ المعروض. وبلمسة نهائية، فإن شعار “مون بلان” المميز الذي يعتبر أحد خصائص تشكيلة “مون بلان هيريتيج كرونومتري”، يتم حفره ونقشه في أعلى تاج التعبئة والضبط. ويأتي السوار الجلدي من مشغل “مون بلان باليتريا”، وهو مصنع الدار الخاص للجلود الفاخرة بالقرب من فلورنسا. أما السوار، فـيُـثـــبّـت بإحكام بواسطة مشبك ثلاثي ومسطّح قابل للطي، ابتكرته “مون بلان” حديثاً ببراعة استثنائية. كما يمكن تجهيز ساعة “مون بلان” بالتقويم الكامل بسوار من خمس حلقات للربط، إذ يمتاز بسهولة كبيرة في الارتداء.

Tags

مواضيع ذات صلة