مواهب شبابية تتنافس في مجال الإخراج ضمن “بعيون سعودية” 

في إطار البحث عن جيل جديد من المخرجين، تتنافس مجموعة من المواهب في مجال الإخراج لدى الشباب السعودي، أمام لجنة تحكيم تتألّف من نجم الكوميديا السعودية ناصر القصبي، والمخرج السوري حاتم علي والناقد والصحفي العُماني عبد الله حبيب.

وتقوم اللجنة التحكيمية الثلاثية بالبحث بشكل مهني عن الموهبة الحقيقية، عند المتقدّمين للبرنامج، من خلال أفلامهم القصيرة.

تراهن لجنة التحكيم على تقديم مجموعة من المواهب الشبابية السعودية، في تجربة تعد الأولى من نوعها، وتضع الشباب أمام اختبار حقيقي لاكتشاف مدى نجاحهم في التجربة الإخراجية.

يتوقّع ناصر القصبي أن يُضيء البرنامج على طاقات غير مكتشَفة في المملكة العربية السعودية، وأن يُسلّط الضوء على مواهب تحتاج إلى منبر لتقول من خلاله كلمتها، ويؤكّد القصبي أن الأفلام المقدّمة من الشباب ليست بالمستوى نفسه بل تتفاوت قليلاً، لكن في نهاية البرنامج، ستُعطى الفرصة لإسميْن أو ثلاثة في مجال الإخراج، للانضمام إلى المجال الفني والدرامي والسينمائي، لتُشكِّل بالتالي إضافة فعلية ونوعية يحتاج إليها السوق الفني.

برنامج “بعيون سعودية” هو نافذة حقيقية للشباب السعودي الموهوب في مجال الإخراج، وفرصة أولى للانطلاق في الحياة المهنية، بعد اختيار أعضاء اللجنة الأفضل من بينها. وتستمر المنافسة بين المخرجين الشباب في البرنامج لمدّة شهر كامل بحثاً عن نقطة البداية الحقيقية للإخراج، إضافة إلى اكتسابهم الخبرات الإخراجية، وذلك من خلال النقد الذي توجهه اللجنة لأعمالهم. أما المشتركين في البرنامج فهم: عبدالله آل عياف، حسام الحلوة، سمير عارف، عبد المحسن الضبعان، موسى آل ثنيان، محمد سندي، عبد العزيز النجيم، هناء الفاسي، مجتبى سعيد، فهمي فرحات، خالد المريشد، ماجد الربيعان، فهد العمر، سعود عبد العزيز، حسين دغريري.

Tags

مواضيع ذات صلة