مهرجان كان.. أولمبياد صناعة السينما

resized_554cb05fc46188453c8b45ba

resized_554cb05fc46188453c8b45ba

يفتتح مهرجان كان السينمائي فعاليات نسخته الثامنة والستين الأربعاء القادم في منتجع كان بفرنسا بأعمال اجتماعية قوية وأفلام حركة ملحمية رفيعة المستوى، فضلا عن أفلام رعب من نوعية الخيال العلمي جميعها يتسابق لنيل الجائزة الكبرى.

ومن المتوقع أن يحتفي المهرجان الذي أطلق عليه المخرج الامريكي كوينتين تارانتينو ذات مرة اسم ” الأولمبياد السينمائية” بصناعة الأفلام والمشاهير من خلال ذوقه التقليدي وبحضور عدد كبير من نجوم الصف الأول.

ومن بين النجوم الذين سيحضرون المهرجان مايكل فاسبندر وبينيشيو ديل تورو وجابرييل بيرن وماريون كوتيار وكولن فاريل و راشيل وايز وجيسي أيزنبرج وهارفي كيتل وجوش برولين وإيميلي بلانت.

وعلى غير عادة المهرجان الذي يفتتح فعالياته بأفلام مبهرة ومبهجة وغير جادة، يفتتح المهرجان فعاليات هذا العام بفيلم يحكي قصة مراهق يعاني من مشاكل اسمه “مالوني”.

وسيمثل عرض فيلم “لا تيت أوت” للمخرجة الفرنسية أيمانويل بيركوت المرة الأولى منذ 82 عاما التي يكون فيها فيلم افتتاح المهرجان من إخراج امرأة.

Tags

مواضيع ذات صلة