منتجع مي كابو يعيد افتتاح أبوابه في أعقاب عملية التجديد 

أعاد منتجع مي كابو رسمياً افتتاح أبوابه في أعقاب عملية تجديد شاملة بلغت كلفتها 16 مليون دولار. وفي التفاصيل، تمّ تجديد جميع الغرف والأجنحة والمرافق العامة في الفندق بهدف الارتقاء بتجربة الضيوف ككل وترسيخ مكانته بصفته أحد المنتجعات الأكثر استقبالاً للضيوف في هذه الوجهة. وقد اتحد المهندسان المعماريان “باتريسيا ريوس” و”ليوناردو دياز بوريولي” مع مصممة الديكور المشهورة “ألكسندرا كونتريراس” لتغيير تصميم هذا الفندق قلباً وقالباً.

يُشار إلى أنّ المنتجع يضمّ 162 غرفة ضيوف، بما فيها 62 جناح مي بلاس (ME+)، حيث ينصهر التصميم والثقافة المكسيكيان مع وسائل الراحة العصرية لمنح الضيوف تجربة فاخرة لا تُنتسى في صرح شاطئي رائع. يتضمن مي كابو مفروشات وأكسسوارات حصرية ومصممة بناءً على طلب الفندق وقد صنعتها أنامل بنّائين ونجّارين وحرفيين مكسيكيين، فضلاً عن ورق جدران مصمم خصيصاً ليكلّل جمالية التصميم في الفندق. أمّا الردهة واستراحة “روز بار” فتزيّنهما أقمشة مصطبغة بألوان زاهية مبهجة فيما تساهم درجات الرمادي والأبيض المتباينة في إضفاء الأناقة وجو من الاسترخاء على غرف الضيوف، ناهيك عن منصة المسبح المعاد تبليطها بالكامل والنادي الشاطئي الجديد تماماً.

جدير بالذكر أيضاً أنّ التحف الفنية التقليدية قد اختيرت بعناية من وحي الثقافة المكسيكية لتكمّل التصميم العصري المجدّد للفندق. وبالإضافة إلى هذا الديكور المميز، تزيّن لوحات ومنحوتات للفنان المكسيكي الشهير “بوري زاتارين” غرف الضيوف والمرافق العامة، إلى جانب صور فوتوغرافية عصرية للمصور “كينيو” الذي يتخذ من مدينة بورتلاند في ولاية أوريغون مقراً له.

وتعليقاً على عملية التجديد، صرّح “ألفارو تيجيدا”، نائب الرئيس الإقليمي لمجموعة فنادق ميليا العالمية في الأمريكيتين قائلاً: “تُعتبر عملية التجديد التي طال انتظارها لمنتجع مي كابو محطّة مشوّقة لعلامتنا عموماً وللمنتجع خصوصاً. إذ سيتم استقبال الضيوف بمستوى جديد من الرفاهية والترفيه، وبالتالي لا شكّ أنّ التجارب في هذا الفندق التابع لعلامة مي ستنطبع في أذهان المسافرين الأكثر تطلبّاً حتى.”

وفي أعقاب عملية التجديد الشاملة، أطلق مي كابو مطعماً بيروفياً أصيلاً وجديداً تحت اسم “تولبو” الذي يقدّم كوكتيلات بيسكو الشهية. أما الاستراحة الشهيرة “روز بار” في الفندق فباتت تضمّ الآن منسقي أسطوانات عالميين، فضلاً عن لاونج “ساب روزا” الجديد الذي يقتصر دخوله على الأعضاء في الطابق العلوي. تعاون المنتجع مع علامة “بلو مارلين إيبيزا” المشهورة عالمياً لإطلاق نادٍ شاطئي جديد في الخريف المقبل، حيث سيتم تقديم وجبات الغداء والعشاء والكوكتيلات خلال النهار، فيما تغدو أجواء النادي موسيقية عصرية بامتياز خلال الليل، مع منسقي الأسطوانات الاستثنائيين. وبالتالي، ينضم مي كابو إلى مجموعة “بلو مارلين إيبيزا” التي تشمل نوادي شاطئية عالمية في وجهات عصرية وفاخرة من دبي، إلى موقع إيبيزا الأصلي الذي استقطب زواراً من كبار الشخصيات على مدى أكثر من عقد، فضلاً عن فروع مميزة تفتح لفترة مؤقتة في لندن وكان.

Tags

مواضيع ذات صلة