ممثلين وممثلات لا يحب أحد العمل معهم

الحياة المترفة لنجوم هوليوود والتي يحلم بها الكثيرين منا لم تجعلهم أكثر لطفا وتساهلا كما يظن البعض فهناك الكثير من النجوم الذين عرفوا بأنهم يسببون الكثير من الإزعاج للمخرجين والمنتجين العاملين معهم لدرجة أنك ستجد أن الكثيرين لا يحبون العمل معهم، تعالوا معنا لنتعرف على مجموعة من الممثلين الذين اشتهروا بأنهم يصعب العمل معهم:

شايا لابوف (Shia LeBeouf):

نجم بوسامة وموهبة شايا لابوف كان يمكنه أن يحقق الكثير وللأسف لم يحدث ذلك بسبب غرابة أطوار شايا وتصرفاته المثيرة للجدل أشهرها إسرافه في تناول الكحول والقبض عليه بتهمة السكر في أحد الشوارع، ما يقال عن قيامه بنطح أحد الأشخاص داخل إحدى الحانات في لندن، مطاردته لرجل مشرد بسبب شطيرة ماكدونالد، تصويره لنفسه وهو يشاهد أفلامه وظهوره واضعا كيس ورقي على رأسه يحمل عبارة “لست شهيرا بعد الآن” في العرض الأول لفيلم ” Nymphomaniac”، أفعال مثل هذه جعلت الصحف ووسائل الإعلام تنشغل بالكتابة عنها بدلا من الكتابة عن أعماله الفنية وهو ما تسبب في تدهور حياته المهنية وإعطائه سمعة الشخص غير المتزن والمثير للمتاعب والمشكلات، شايا سيقدم عمل فني جديد في عام 2016 يعرف باسم ” American Honey” وربما يكون هذا العمل بداية عودة مسيرته المهنية للطريق الصحيح.

راسل كرو (Russell Crowe):

سمعة راسل كرو تحطمت تماما بسبب الواقعة التي حدثت في فندق ” SoHo” والذي أقام فيه وقتها بغرفة بسعر 3 آلاف دولار في الليلة الواحدة، وبدأت الواقعة عندما كان راسل يحاول الاتصال بزوجته دون جدوى وعندما فشل أحد العاملين في الفندق في مساعدته قام بقذف الهاتف في وجهه بالطبع قام العامل بالاتصال بالشرطة والتي وجهت لراسل جنحتين، ولكن هذا ليس كل شيء راسل أصيب بالجنون خلال مشاجرة مع أحد الأشخاص في حانة وقام بعض جزء كبير من خد الرجل، سمعة راسل كشخص سريع الغضب جعلت الكثيرون يتجنبون العمل معه.

ليندزي لوهان (Lindsay Lohan):

الممثلة ليندزي لوهان كان ليدها مسيرة موسيقية وفنية ناجحة بفضل قيامها ببطولة أفلام شهيرة مثل ” Freaky Friday”، ” Mean Girls” ولكنها أفسدت كل ذلك بمشكلاتها مع الإدمان والإفراط في تناول الكحول والذي أوقعها في مشكلات قانونية لا حصر لها وتسبب في طردها من العديد من المشاريع الفنية، وخلال السنوات الماضية لم تقدم ليندزي أعمال فنية ناجحة واكتفت بالظهور في أدوار صغيرة بعد فشلها في العمل في مجال برامج تلفزيون الواقع، ولكن يبدو أن ليندزي قد حصلت أخيرا على دور كبير حيث تشارك في بطولة الفيلم الجديد ” The Shadow Within”.

تشارلي شين (Charlie Sheen):

تصرفات تشارلي شين الجامحة والعلنية لم تجعل لديه الكثير من الأصدقاء في هوليوود بالإضافة إلى ذلك هناك انتقاداته السخيفة وغير المفهومة للكاتب تشاك لوري (chuck Lorre) مؤلف المسلسل الشهير ” Two and a Half Men” تسببت في طرده من المسلسل الذي يعد واحد من أشهر أعماله، ولكن هاذ ليس كل شيء، فبعد أن حصل تشارلي على فرصة في استعادة مجده القديم من خلال برنامج ” Anger Management” استمر في التعامل باستخفاف مع العمل وزملائه في العمل ومنهم سلمى بلير (Selma Blair) التي تحدثت بصراحة عن عدم تحلي تشارلي شين بالمهنية، سلمى تم إنهاء تعاقدها في البرنامج واحتفظ تشارلي بالعمل ولكن كانت بانتظاره فضيحة جديدة وهي فضيحة الكشف عن إصابته بفيروس HIV المسبب لمرض الإيدز والتي قامت بتسليط المزيد من الضوء على حياته الشخصية المثيرة للجدل. 

كريستيان بيل (Christian Bale):

عبارة “يصعب التعامل معه” لا تكفي لوصف الممثل كريستيان بيل والذي اشتهر بأنه سريع الغضب وأخبار مشاجراته الأسطورية يمكنك أن تجدها في كل مكان، ومن أشهر المشاجرات التي قام بها كريستيان بيل هي المشاجرة المسربة من موقع تصوير فيلم ” Terminator: Salvation” والتي انهال فيها بالسباب على مساعد مسكين دخل في كادر التصوير عن طريق الخطأ ولكن كريستيان لم يكتفي بذلك وإنما أصر على طرد المساعد، وإذا أضفنا إلى ذلك الحادثة الشهيرة التي تم فيها اتهام كريستيان بالتعدي على والدته وشقيقته في داخل واحدة من الغرف الفندقية ستجد أن سمعة كريستيان بيل كشخص مزعج وسريع الغضب قد أصبحت سمعة ثابتة للغاية وترتبط به ارتباط وثيقا، لو لم يكن كريستيان بيل موهوبا إلى ذلك الحد كان من المستحيل أن تجد من يقبل بالتعامل معه.

كاثرين هايجل (Katherine Heigl):

كيف يمكن أن تكون امرأة بجمال كاثرين هايجل ومظهرها الرقيق سيئة الطباع إلى ذلك الحد؟ كاثرين حصلت على سمعة أنها ” Grey’s Anatomy” واحدة من أسوأ الممثلات التي يمكن العمل معهم” بعد عملها في مسلسل حتى أن مؤلفة المسلسل شوندا رايمز (Shonda Rhimes) اعتادت استخدام نعوتا ساخرة عند الحديث عن كاثرين وعندما سئلت في إحدى المرات عن سر إيقاع العمل السريع والمتناغم في مسلسلها الآخر ” Scandal” أجابت قائلة: “لأنه لا يوجد هيجل في المعادلة”.

عندما سئلت كاثرين هيجل فيما بعد عن تذمر زملائها في مسلسل ” Grey’s Anatomy” من طريقة تصرفها أثناء تواجدها في موقع تصوير المسلسل أجابت قائلة: “أنا لم أكن لأقوم أبدا بتصرف متعمد لمحاولة إيذاء مشاعر أي شخص أو أشعره بشعور سيء أو بعدم الارتياح، ولا يمكن أبدا أن أتصرف بطريقة غير مهنية، أنا أحب عملي”، كلام كاثرين رائع للغاية وإن كان ليس مقنعا على الإطلاق بعد أن قامت ببطولة فيلم ” Knocked Up” تحدثت بصورة سلبية عن التحرير النهائي للفيلم وقالت أنه يسئ للنساء، تصريحات من هذا النوع لن تجعل علاقتها جيدة مع المخرجين.

Tags

مواضيع ذات صلة