ملكة بريطانيا تذرف الدموع أثناء تكريمها للجنود البريطانيين الذين قتلوا في الحروب

اعداد: ساره محمد

ملكة بريطانيا انضمت إلى مجموعة من الجنود والضباط المتقاعدين وذويهم وعائلات عدد من الجنود القتلى وشاركت في مراسم لإحياء ذكرى الجنود القتلى من وحدة دوق لانكستر (Duke of Lancaster’s Regiment) في الجيش البريطاني والتي تأسست في عام 2006، وأقيمت هذه المراسم في يوم الثلاثاء في الحديقة الوطنية التذكارية (National Memorial Arboretum) في بلدة ألرواس في مقاطعة ستافوردشاير.

وخلال المراسم قامت الملكة بالكشف عن النصب التذكاري للجنود الذين قتلوا من وحدة دوق لانكستر منذ تأسيسها منذ عقد كامل وعددهم 32 جنودي، ولقد وضعت الملكة إكليل من الزهور على النصب التذكاري وبجانبه بطاقة كتب عليها: “في ذكرى العظماء الذين رحلوا عنا، الملكة إليزابيث”، وبعدها عزف السلام الوطني وقام الحاضرون بإنشاد المشيد الوطني، وأثناء ذلك التقطت عدسات الكاميرات صورة للملكة وهي تذرف الدموع تأثرا خلال المراسم ثم تقوم بمسح دموعها في صمت.

صور الملكة إليزابيث الثانية وهي تذرف الدموع فاجأت الجميع خاصة الملكة وعلى مدار سنوات عمرها التسعين والسنوات الثلاثة وستين التي حكمت فيهم البلاد نادرا ما شوهدت وهي تظهر مشاعر قوية أمام العامة أو خلال المناسبات الرسمية ولن تجد الكثيرون يذكرون أنهم شاهدوا الملكة تذرف الدموع من قبل إلا في عدد قليل للغاية من المناسبات أشهرها مراسم خروج يختها الشهير ” Britannia” من الخدمة في عام 1997 ووقتها شوهدت الملكة وهي تذرف الدموع في وداع يختها المفضل والذي ظل معها لسنوات طويلة.

Tags

مواضيع ذات صلة