ملكا هولندا يحضران مباراة مثيرة وحماسية لكرة الطائرة الشاطئية

 بإطلالة برتقالية أنيقة حضرت الملكة ماكسيما ملكة هولندا بصحبة زوجها الملك فيليم ألكسندر المباراة النهائية لبطولة كأس العالم للكرة الشاطئية والتي أقيمت بين فريقي هولندا والبرازيل في يوم الأحد في لاهاي، ولقد اختارت الملكة ماكسيما الظهور باللون البرتقالي لأنه يشير إلى لون الفريق الهولندي، لقد ارتدت الملكة في ذلك اليوم تي شيرت أبيض بدون أكمام وسترة برتقالية طويلة بدون أكمام من ” Zara” وبنطلون برتقالي أنيق من ” Zara”، وزينت إطلالتها البرتقالية الأنيقة بعقد ذهبي جميل من تصميم مصممة المجوهرات الألمانية إيزابيل فا (Isabelle Fa)، الملك فيليم ألكسندر لم يظهر مثل زوجته بإطلالة برتقالية وغنما اكتفى بوشاح برتقالي زين به إطلالته الأنيقة.

ملك وملكة هولندا قاما بتشجيع المنتخب الهولندي بحماسة طوال المباراة من مقاعد الجماهير وأبديا تفاعلا كبيرا مع المباراة والجماهير الهولندية، وعندما سقطت كرة برتقالية في اتجاه الملكة ماكسيما قامت الملكة بمجاراة الأجواء الاحتفالية للمباراة وعادت لتقذف الكرة من جديد لتحلق في الهواء، المباراة النهائية في بطولة العالم للكرة الشاطئية بين البرازيل وهولندا لم تنتهي لصالح المنتخب الهولندي والذي خسر المباراة بنتيجة 2-1، وبذلك حل المنتخب الهولندي في المرتبة الثانية في هذه البطولة.

في يوم الأحد كان الملك فيليم ألكسندر يشارك زوجته وحشود الجماهير الهولندية بالتشجيع والهتافات الحماسية، ومنذ بضعة أيام تقريبا انعكست هذه الصورة تماما حيث كان الملك فيليم ألكسندر هو من تهلل له الحشود وذلك اثناء زيارته لمدينة ” Oudewater” التي احتفلت بمرور 750 عام على تأسيسها، ولقد ذهب الملك فيليم ألكسندر إلى هذه المدينة من خلال رحلة بحرية ثم سار في شوارع المدينة يقدم التحية للحشود المهللة التي رفعت الأعلام الهولندية في استقباله.

Tags

مواضيع ذات صلة