مفاجآت جديدة في ذكرى رحيل فاتن حمامة

ذكر الموسيقار ياسر عبد الرحمن، أنه كان هناك مشروع لتقديم قصة حياة سيدة الشاشة العربية الراحلة فاتن حمامة في حلقات تقوم فيها هي بدور الراوي، لافتاً إلى أن الراحلة قبل وفاتها اختارته ليضع الموسيقى التصويرية لهذه الحلقات لأنها كانت معجبة كثيراً بمؤلفاته الموسيقية، ورغم أن عبد الرحمن لم يفصح عن سبب عدم خروج المشروع للنور، لكنه أهدى محبي السيدة الراحلة المقطوعة الموسيقية التي كان قد أعدها بناء على رغبتها.

اللافت أن قصة المقطوعة الموسيقية المفاجئة التي تبلغ مدتها أربع دقائق تقريباً وتحمل عنوان “إلى فاتن” لم يتم الإعلان عنها مسبقاً أو الترويج لها بما يكفي حيث كان يفضل صاحبها العمل بصمت، حتى اختار أن يطرحها بشكلها النهائي في ذكرى رحيل فاتن حمامة الأولى.

والمعروف أن فاتن سجلت قبل سنوات طويلة حلقات تلفزيونية عديدة مع الإعلامي الراحل وجدي الحكيم حكت خلالها جانباً من مسيرتها الفنية، ولم ترغب في التطرق كثيراً إلى حياتها الشخصية.

مفاجأة أخرى ووصية جديدة كشفت عنها دار الشروق حيث أصدرت كتاباً قبل أيام يتناول حياتها، وقالت مؤلفته زينب عبد الرازق إن هذا الكتاب يضم حوارات أجرتها مع سيدة الشاشة فاتن حمامة على مدار عشرين عاماً وأوصتها بنشرها عند وفاتها، وهو ما حدث، حيث تم تجميع النصوص وطرحها في كتاب يضم كذلك صوراً نادرة لها.

Tags

مواضيع ذات صلة