معلومات هامة عن المكملات الغذائية المستخدمة لأغراض جمالية

الطعام الذي نتناوله هو المصدر الأساسي للفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، وهناك الكثير من خبراء التغذية والأطباء الذين ينصحون بعدم الاعتماد على المكملات الغذائية والتركيز على تناول الأطعمة الصحية المغذية إلا أنه وفي كثير من الحالات نضطر أحيانا للاعتماد على المكملات الغذائية وذلك حتى نتمكن تعويض النقص في الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم أو لاستخدامها في علاج بعض المشكلات الجمالية والصحية التي قد تواجهنا، وقبل أن نتعرف معا على المشكلات الجمالية التي يمكننا علاجها باستخدام المكملات الغذائية عليك أن تعرفي الحقائق التالية:

1-المكملات الغذائية المتوفرة في الأسواق ليست جميعها من النوع الذي حصل على موافقات من الجهات الرسمية المختصة بمراقبة الأدوية، ولذلك قبل أن تقومي باستخدام المكملات الغذائية ينصح بأن تقومي بإجراء بحث دقيق عن المكمل الغذائي الذي تنوين استخدامه لمعرفة ما إذا كان قد خضع للاختبارات الدوائية والطبية الكافية ليصبح آمن للاستخدام أو لمعرفة ما إذا كانت الجهات الرسمية المختصة بمراقبة الأدوية قد صرحت ببيعه في الأسواق.

2-يفضل أن تكون المكملات الغذائية التي تستخدمينها من نوع الكبسولات أو الأقراص المليئة بمسحوق أو مادة زيتية تشبه في طعمها طعم الطعام الطبيعي وليس النوع عديم الرائحة أو المعدل بحيث لا يتضمن رائحة وطعم الطعام الطبيعي في صورة مستخلص وهي رائحة وطعم تزعج الكثيرين، والسبب هو أن النوع المعدل غالبا ما يحتوي على مواد تزيد من صعوبة امتصاص المكمل الغذائي داخل الجسم.

3-يفضل أن تقوم باستشارة الطبيب قبل أن تبدأ في استخدام المكملات الغذائية خاصة إذا كنت ممن يعانون من أمراض مزمنة أو حساسية من أحد أنواع الطعام.

4-الأطعمة التي نتناولها هي المصدر الرئيسي للفيتامينات والمواد المغذية التي يحتاجها الجسم ولا يمكن للمكملات الغذائية أن تصبح بديلا عنها.

تعالوا معنا لنتعرف على أهم المشكلات الجمالية والصحية التي يمكن للمكملات الغذائية المساهمة في علاجها:

1-مشكلة عيوب البشرة والمظهر الباهت للبشرة.

العلاج: مكملات غذائية تحتوي على البروبيوتيك.

التفسير: البروبيوتيك (كائنات حية دقيقة تتضمن أنواع من البكتريا والخمائر المفيدة) تشتهر بفوائدها الصحية الجمة وقدرتها على تحسين كفاءة عملية الهضم وطبقا لدراسات وأبحاث قامت بإجرائها ماركة ” L’Oréal” فإن تناول البروبيوتيك بصفة يومية يساعد على التقليل من مشكلات البشرة وخاصة مشكلة حبوب البشرة ومرض الوردية والسبب هو دور البروبيوتيك في تنظيف الأمعاء ومنع تكون الكائنات الحية الضارة فيها وهو ما يساعد على تقليل نسبة الالتهاب في الجسم بشكل عام وتقليل التهابات البشرة بالتبعية وبالإضافة إلى ذلك فإنها تساعد على زيادة كفاءة الامتصاص في الجسم وتعمل على تحسن صحة الجسم وهو ولذلك فإنه يعالج أيضا مشكلة المظهر الباهت للبشرة، يمكنك تجربة المكمل الغذائي ” OptiBac Probiotics”، وهو متوفر للبيع على موقع nutricentre.com.

2-مشكلة الأرق.

العلاج: مكمل غذائي يحتوي على عنصر الماغنسيوم.

التفسير: طبقا للدراسات العلمية المنشورة فإن 1/3 البشر يعانون من مشكلة الأرق، ويمكن علاج هذه المشكلة عن طريق استخدام مكمل غذائي يحتوي على عنصر المغنيسيوم وهو عنصر اشتهر كواحد من المعادن التي تساعد على تقليل التوتر حيث أثبتت الدراسات العلمية أن المغنيسيوم يساعد على تقليل نسبة هرمون الكورتيزول –ويعرف أيضا باسم هرمون الانفعال-في الدم ولأن زيادة نسبة هذا الهرمون في الدم هو واحد من الأسباب الهامة للأرق فإن تناول المغنيسيوم هو أحد الحلول الإيجابية التي تساعدك على علاج مشكلة الأرق، جربي المكمل الغذائي ” Bodyism’s magnesium-rich Clean and Lean Serenity” وهو على شكل بودرة ويستخدم عن طريق إذابته في كوب من الماء أو الحليب وتناوله قبل النوم.

3-مشكلة الشعور بالإنهاك والافتقار إلى الطاقة.

العلاج: استخدام مكمل غذائي يحتوي على مرافق الإنزيم كيو 10.

التفسير: مرافق الإنزيم كيو 10 (coenzyme Q10) هو أحد العناصر الأساسية في دورة إنتاج الطاقة في الخلية الحية (وهي تعرف أيضا باسم دورة كربس لإنتاج الطاقة)، خلال هذه الدورة يتم إنتاج جزيئات من جزئ أدينوسين ثلاثي الفوسفات (ATP) وهي تمثل جزيئات الطاقة في الخلايا الحية، وعندما يبدأ الجسم في فقدان الطاقة تتحول جزيئات أدينوسين ثلاثي الفوسفات إلى جزيئات أدينوسين ثاني الفوسفات (ADP) والتي تدخل إلى دورة إنتاج الطاقة لتتحول مجددا إلى جزيئات أدينوسين ثلاثي الفوسفات والتي تمد الجسم بالطاقة التي يحتاج إليها وحتى تتم دورة إنتاج الطاقة في خلايا الجسم لا بد من توافر مرافق الإنزيم كيو 10، ولذلك فإنه في حالة الشعور بالإنهاك والافتقار إلى الطاقة فإن تناول مكمل غذائي يحتوي على مرافق الإنزيم كيو 10 يساعد كثيرا على علاج هذه المشكلة، جربي استخدام المكمل الغذائي ” Vitabiotics Ultra Co-Q10″ وهو متوفر للبيع على موقع vitabiotics.com.

4-مشكلة الشعور بالإنهاك أثناء العمل.

العلاج استخدام مكمل غذائي يحتوي على إل كارنتين.

التفسير: إل كارنتين (L-carnitine) هو عبارة عن حامض أميني يقلل من شعور الجسم بالإنهاك هلال الفترة التي يقوم فيها الجسم ببذل جهد بدني (مثل ممارسة التمارين الرياضية) ويقوم الحمض الأميني إل كارنتين بهذا الدور عن طريق زيادة معدل وصول الأكسجين إلى خلايا العضلات ويثبط عملية حمض اللاكتيك في الخلايا (حمض اللاكتيك هو الحمض الذي يتراكم في العضلات بفعل التنفس اللاهوائي لخلايا العضلات وهو ما يحدث في حالة نقص الأكسجين في الخلايا) وهو الذي يتسبب في حدوث آلام في العضلات عند تراكمه في داخل الخلايا، ولذلك فإن تناول مكمل غذائي يحتوي على إل كارنتين والذي يعطي الجسم دفعة من الطاقة عن طريقه زيادته لسرعة وصول الأكسجين لخلايا الجسم وهو ما يقلل من الشعور بالإجهاد أثناء القيام بالعمل أو عند بذل الجهد الزائد، جربي استخدام المكمل الغذائي البروتيني (مسحوق) ” Matcha Green Tea” وهو متوفر للبيع على موقع neat-nutrition.com.

5-مشكلة الشعور بالتوتر والقلق الزائد.

العلاج: مكمل غذائي يحتوي على إل تيروسين.

التفسير: في حالات التوتر والمواقف المثيرة للقلق فإن الجسم يقوم بإفراز مواد كيميائية مثل نورادرينالين (noradrenaline) والدوبامين (dopamine) وهي مواد تقلل من خدة أعراض التوتر واستجابة الجسم لها، وكلما زاد إفراز الجسم لمواد مثل نورادرينالين أو الدوبامين كلما زادت قدرة الجسم على التعامل مع مشكلة التوتر، وهنا يأتي دور الحامض الأميني إل تيروسين (L-tyrosine) والذي يحفز الجسم على إفراز المزيد من المواد مثل الدوبامين ونورادرينالين، جربي استخدام مكمل غذائي يحتوي على إل تيروسين في صورة أقراص وهو متوفر للبيع على موقع solgar.com. 

Tags

مواضيع ذات صلة