مصري ينتحل شخصية أمير سعودي ليبهر جميلات لندن

لندن / شاب مصري كان يعرض الغالي والثمين لقاء ليلة واحدة، مع أي من فتيات لندن، فقصة هذا الشاب غريبة بعض الشيء، فهو محلل مالي بلندن، حيث يقيم، وملم بعدد من اللغات، وابن لدبلوماسي مصري، وفيه وسامة شرقية مرغوبة لمعظم فتيات بريطانيا إجمالا، إلا أنه أراد أن يبهر الجنس اللطيف أكثر، وبسلاح السهل الممتنع، انتحل شخصية أمير سعودي، ومضى يتعرف على جميلات العاصمة البريطانية، محاولا إغراءهن بالمال، ومن رفضن عرضه تسلمن منه تهديدات “ديجيتال” متنوعة، عبر الجوال والرسائل النصية والصوتية، إلى أن طفح كيله، ففاض ووصل صدى ما فيه إلى الشرطة والقضاء، وإلى الإعلام الذي علم بأمره.
وجهت إليه الشرطة اتهاما بالتحرش وتنغيص العيش، على حد ما تداولته “محكمة ويستمنستر” في لندن، ووصلت تفاصيله للإعلام، وفي بعض مواقعه كشفت ملخصات عنه معززة بصور اثنين تعرف عليهن، وبعضهن جميلات وشهيرات في مجتمع لندن الليلي.
فكان يتعرف على الفتاة، ويخبرها بأنه أمير سعودي، ويدعوها لمرافقته إلى حفلة ما بأحد الملاهي الليلية، فكانت تقبل ما ترى أنه دعوة عادية لتمضية سهرة في الخارج، لكنه كان ينقلب فجأة إلى صريح معها، فيخبرها مسبقا أن المرافقة قد تنتهي بممارسة اللذة المحظورة معها، ويغريها بالمال لتقبل ممارسة معه على السرير، ومن كانت ترفض، كان يهددها عبر الهاتف الجوال وينغص عيشها، ويمطرها برسائل تهديد نصية وصوتية، وهو ما وصلت تفاصيله إلى الشرطة التي انهار أمام عناصرها حين زاروه في 6 يوليو الجاري، فراح يبكي كما الأطفال عندما أخرجوا ما لديهم ضده من أدلة، وصلت بعدها إلى القضاء فحاكمه.

Tags

مواضيع ذات صلة