“مريم أوزرلي” تعرفوا على حب حياتها

 نجت النجمة التركية “مريم أوزرلي” الشهيرة لدى الجمهور العربي بـ”السلطانة هويام” من مسلسل “حريم السلطان” من الموت المحقق، وذلك أثناء تصويرها لمسلسلها التلفزيوني الجديد “ملكة الليل”.

وعلم موقع “مشاهير” أن مريم وفريق عمل المسلسل متواجدون حاليا في مدينة “طرابزون” في شمال تركيا، لتصوير بعض المشاهد هناك.

وتتعرض مدينة “طرابزن” هذه الأيام لموجة طقس سيئة وأمطار غزيرة وفيضانات، ما تسبب في انقطاع الكهرباء والاتصالات، وأصبح فريق العمل عالقا هناك.

وكان فريق العمل ينتهز أي فرصة حتى يستأنف التصوير، فسارعوا بتصوير أحد المشاهد الخاصة بمريم أوزرلي، ولكنهم لم يتوقعوا ما حدث بعد ذلك، فأثناء تواجدها في إحدى المنازل الموجودة بتلة مرتفعة حاصرتها مياة الفيضان، واستدعى خروجها فريق إنقاذ من البلدية.

وظل فريق تصوير المسلسل ومريم أوزرلي محبوسين لفترة داخل المنزل، حتى جاء المنقذون واستطاعوا إخراجهم، وتم نقلهم على الفور إلى الفندق المقيمين فيه.

في هذه الأثناء، شاركت “مريم أوزيرلي”صورة جديدة تجمعها بابنتها الوحيدة لارا، وكتبت معلقة عليها: حبي الأكبر، حياتي، كل شيء..

ورغم أنها تحرص على إخفاء وجه ابنتها، إلا أن فانز مريم أكدوا أن لارا تبدو أكبر حجماً في الصورة الجديدة، وتمنوا لو تكشف الممثلة عن لقطة كاملة لها متوقعين أن تشبه لارا والدتها.

 

Tags

مواضيع ذات صلة