مراهق بريطاني يعترف بطعن السعودية ناهد المانع 16 طعنة

resized_620158103315

resized_620158103315

اعترف مراهق بريطاني بقتل المبتعثة السعودية ناهد المانع طعناً بسكين، وقبلها قتل رجلا، في هجمات أثارت حينها مخاوف استهداف القاتل لضحاياه بشكل عشوائي.

المتهم البالغ من العمر 17 عاما، طعن جيمس أتفيلد أكثر من 100 طعنة في مارس 2014 قبل 3 أشهر من مهاجمته المبتعثة ناهد المانع في مدينة إيسكس.

وأقر المراهق بتهمتي القتل غير المتعمد لضحيتيه مع إنكار تهمتي القتل العمد خلال جلسة الاستماع.

وتدرس النيابة العامة حالياً ملابسات القضية لتقف على حقيقة ما إذا كان القتل عمداً أم لا، فيما تم تحديد موعد بدء محاكمة القاتل يوم 11 أبريل عام 2016 في مكان لم يتم الإعلان عنه بعد.

المبتعثة ناهد المانع والتي كانت تدرس بجامعة اسيكس، كانت ترتدي يوم الحادث الـ17 من يونيو 2014 عباءة زرقاء داكنة وتعرضت للطعن 16 مرة بينما كانت في طريقها للجامعة، فيما عثر على الضحية الثانية أتفيلد قبلها بثلاثة أشهر في إحدى الحدائق وقد شارف على الموت، حيث قضي بالمستشفى.

Tags

مواضيع ذات صلة