مجموعة إيلي صعب للأزياء الجاهزة للخريف والشتاء ٢٠١٦

ريح حرة لترحال أنيق تهب على مجموعة إيلي صعب للأزياء الجاهزة للخريف والشتاء ٢٠١٦-٢٠١٧، فتعانق أشعّة الشمس الخريفية الإطلالات البوهيمية المفعمة بالأنوثة، لتتكشّف أكثر كثافة المشغولات الراقية والتفاصيل الزخرفية الفاخرة.

خريف غجري غنيّ بالطبقات والاحجام وتمازج الاقمشة والمواد وتدرجات الأسود الأكثر عمقاً: سراويل واسعة، كابات درامية، وفساتين طويلة بأحجام أنثوية مزركشة، مرقّطة، يزيّنها البروكار والأزهار الجريئة، وتضيئها حبات الستراس، ويميّزها المخمل المخرّم، والغيبور المشغول، ويضيف إليها الفرو فخامة ما بعدها فخامة. حوار أنيق بين الدانتيل وتطبيعات الأزهار، قصّة حبّ تدور بين الأحمر والأسود فوق لوحة تجريدية دخانية سوداء. تدرّجات لونية شاعرية من الليلكي والأرجواني الملكي والتوباز واللؤلؤي الهامس، فوق أقمشة مزينة بخيوط الباسمنتري، فيها كلّ الرومنسية والشغف.

تحاكي الإكسسوارت روح المجموعة، من خلال حقيبة Le 31 وحقائب أخرى من الجلد الفاخرالمضفّر Tressé مع سلسلة ذهبية مضيئة. أما المجوهرات، فهي من المعدن أو الجلد، مرصّعة بالأحجار والبلور الصخري، تروي الطرق البعيدة والمشوّقة التي سلكتها هذه المرأة. الأحذية مريحة منمّقة عصرية تناسب نمط حياة سريعة وعملية، وتراوح بين الصنادل والأحذية الشتوية العالية المكتسية بالفرو والبالورينات المخملية.

تهبّ مجموعة إيلي صعب للأزياء الجاهزة للخريف والشتاء المقبلين، كالحرّية، قويّة عاتية حيناً، وحالمة هادئة أحياناً… مثل نغم شجيّ يروي مغامرة أنيقة تسكن في البال.

Tags

مواضيع ذات صلة