مجموعة أزياء تومي هيلفيغر لموسم خريف 2015

مجموعة أزياء تومي هيلفيغر لخريف 2015 عبارة عن قصة حب أمريكية، فهي تمزج خطوط موضة أواخر الستينيات وأوائل السبعينيات الأيقونية بخطوط رياضية نابضة بالحياة. وتجسد هذه المجموعة إرث العلامة التي تحمل اسم تومي هيلفيغر منذ 30 عاما، وتلعب بقواعد تفصيلة الملابس الرياضية الأمريكية وتعيد تخيلها بترف وتضفي عليها لمسة رياضية عصرية.

وتشكل الأقمشة الناعمة ذات الخامات المميزة الركن الأساسي لمجموعة تومي هيلفيغر لهذا الموسم. وتعرض المجموعة المعاطف الواقية من المطر المصنوعة من صوف الشيرلنغ المترف من منطقة توسكانا الإيطالية أو المصنوعة والمبطنة بالكامل بصوف الألباكا الناعم وترافقها شالات طويلة. وتأتي أغطية الكتفين منسوجة من الموهير الملبد ومطرزة بخطوط لينة، وتزين معاطف الشتاء الصوفية الثقيلة أزرار مصنوعة من القرن ومطلية باللون الذهبي. وأضفيت لمسات عصرية على المعاطف الرياضية الطويلة والسترات الرياضية التي تمزج في خاماتها بين الصوف والجلد والتي زُينت بأشرطة رقيقة من جلد الخروف الناعم.

وجدد هيلفيغر الخطوط الكلاسيكية بالتفاصيل الرياضية التي يتفرد بها. فالقمصان الرياضية الطويلة الكمين، التي يأتي بعضها مزينا بالفرو الصناعي، تحمل رقم 30 بمناسبة مرور 30 عاما على إنشاء هذه العلامة. وتأتي سترات التويد الفاخرة مع بنطولونات من الجينز والصوف والكريب بقصات ستبقى خالدة، وتبرز تفاصيلها شرائط من الحرير المضلع حوافها مزينة بالموهير مما يعطي هذه القطع تأثيرا ثلاثي الأبعاد. وتزين السترات الصوفية السميكة شرائط على الأكتاف، ويزين أطراف التنانير تقطيب رقيق. وتظهر رسومات متغيرة الألوان على المجوهرات المطلية بالمينا والتمائم المصنوعة في شكل كرة قدم التي تزين حقيبة اليد التذكارية المصنوعة من جلد الخروف الناعم التي تغلق بسحاب والتي تأتي في خمسة ألوان. ويتجلى مزيج الأناقة الرياضية في مزج التنانير ذات الثنايا أو فساتين المخمل والشيفون الشفافة مع الأحذية الرياضية العالية ذات الكعب العالي العريض من نوع ويدج أو مع الأحذية الرقيقة من نوع ماري جين.

ويحتل تومي هيلفيغر صدارة تصميم الأزياء الأمريكية منذ عام 1985. ومجموعة أزياء هيلفيغر لهذا الموسم هي قصة حب لنساء ماضيه وحاضره ومستقبله بكل معنى الكلمة.

Tags

مواضيع ذات صلة