ما الذي يزعج كيت ميدلتون، هل الأمير ينظر جيدا؟

شوهدت كيت دوقة كمبريدج (Kate) مؤخرا أثناء زيارتها لمشروع ” XLP” الخيري في منطقة باربيكان في مدينة لندن بصحبة زوجها الأمير وليام (William)، مشروع ” XLP” الخيري هو مشروع يهدف إلى متابعة الشباب صغير السن وطلاب المدارس ممن يعانون من مشكلات سلوكية أو صعوبات في التأقلم.

كيت ظهرت في ذلك اليوم في إطلالة أنيقة كعادتها حيث ارتدت سترة أنيقة وتنورة أنيقة باللونين الأحمر والأبيض من ماركة ” Eponine” ومقرها في كينجستون وهي واحدة من الماركات غير الشهيرة والجديدة بالنسبة لدوقة كمبريدج، وقام بتأسيس هذه الماركة منسق الملابس جيت شينكام (Jet Shenkman).

أناقة كيت وإطلالتها الملونة لم تتمكن من إخفاء علامات الإرهاق والقلق التي ظهرت على وجهها، كيت 33 عام، بدت مبتسمة أثناء تبادلها الحديث مع العاملين في المشروع إلا أنها بدت متجهمة في لحظات أخرى وقد ظهرت خطوط التجهم الرفيعة على جبهتها بالإضافة إلى الهالات السوداء التي ظهرت أسفل عينيها والتي تشير إلى أنها لا تحصل على قدر كافي من النوم، شاهد الصور التي التقطت لكيت أثناء زيارتها لمشروع ” XLP” الخيري.

Tags

مواضيع ذات صلة