ماكس مارا تكشف عن حقيبة “ويتني”

بمناسبة افتتاح متحف ويتني الجديد للفن الأميركي في منطقة Meatpacking District في نيويورك في الربيع المقبل، تكشف ماكس مارا، راعي حفل إفتتاح المتحف، عن تعاون مميز مع رينزو بيانو، مهندس متحف ويتني الجديد، لإبتكار حقيبة “ويتني” التي جاءت نتيجة عمل مشترك بين ماكس مارا وشركة (RPBW) Renzo Piano Building Workshop وكانت بمثابة تكريم للإبداع الإيطالي.

“الجمالية” و “التقنية” هما المفهومان الذين استخدما أثناء تصميم الحقيبة، التي تتميز بتصميمٍ نقي ومواد متطورة فريدة مستوحاة مباشرةً من المتحف، الذي يشكل أحد المعالم المعمارية الجديدة الأكثر تميزاً في نيويورك وخصوصاً من خلال مدخله الكابولي (الذي يتخلله دعامات ناتئة)، أسطحه الزجاجية والمعدنية، وقطع الحديد التي تدخل في بنائه وهيكليته الرائعة التي تلف المبنى وكأنها شريط.

السمة التي تميز حقيبة “ويتني” المصنوعة من أجود الجلود الناعمة – تماماً كالهيكل المعماري للبناء – هو سطحها الأنيق، الذي يضم تضليعاً مميزاً يتحول تدريجياً الى خطوط دقيقة، مذكراً بطريقة مباشرة بالواجهة الخارجية لمتحف ويتني الجديد المصنوعة من الحديد. الخطوط الغرافيكية هذه تم ابتكارها عبر استخدام حرفة الجلود التقليدية مع تقنيات صناعية مبتكرة. وللحصول على هذا النمط المميز، استخدمت لوحات النحاس كقالب للشرائط الجلدية التي تم جمعها معاً من خلال درزة في الأعلى.

تستند كل تفاصيل المعادن في وصف حقيبة “ويتني” على مراقبة المكونات المعدنية الإنشائية للمشروع المعماري الذي نفذته شركة RPBW. واجهة المبنى كانت مصدر إلهام للأبازيم، الجيب داخلي ومعلاق الحقيبة الخاص جداً- وهي ميزة إستثنائية في الحقيبة. إبتكرت جميعها بطلاء كلفاني (كهربائي) خاص يعكس مباشرةً المواد المستخدمة في إنشاء المتحف.

التبطين الأحمر بمنح تناقضاً غير متوقعاً، وهو عنصر مميز في الحقيبة وتعبيراً واضحاً عن إستخدام الألوان الأساسية البارزة التي تميز تفاصيل العديد من المشاريع التي نفذتها شركة RPBW

ستتوفر حقيبة “ويتني” في ثلاثة أحجام وألوان – الأسود، البوردو والبني الأسمر. سيكون هناك أيضا نسخة حصرية محدودة مرقمة: 250 حقيبة – مع طبعة الشعار موجودة في الداخل – باللون الأزرق- الرمادي الفاتح الذي يذكر بالظل المعدني لواجهة المتحف.

تماماً كما يمتزج متحف ويتني بسلاسة في المناظر الطبيعية والحضرية والاجتماعية لمنطقة Meatpacking District، تعتبر حقيبة “ويتني” أكثر من مجرد نزوة مصمم، فهي تهدف إلى أن تصبح نموذجاً عملانياً، متنوعاً وأنيقاً يندمج بسهولة في خزانة الملابس النسائية.

Tags

مواضيع ذات صلة