ماكس مارا تحتفل بالذكرى السنوية الأولى لإفتتاح مبنى “ويتني” الجديد

إحتفلت ماكس مارا ليلة أمس بالذكرى الأولى لمبنى متحف ويتني الجديد وإطلاق حقيبة ويتني بنسختها الإحتفالية خلال عشاءٍ حميمٍ جمع حوالي سبعين شخصاً. كان معظم المدعوين من الفنانين، ومحبي الفن بالإضافة الى أصدقاء العلامة التجارية الذين إنضموا الى لويجي ماراموتي، رئيس مجلس إدارة ماكس مارا، للإضطلاع على حقيبة ويتني الجديدة ولمشاهدة حصرية أولية لأحدث عروض متحف “ويتني” التي حملت عنوان: “مصلحة الإنسان: صور من مجموعة ويتني.

إستوحيت حقيبة ويتني بنسختها الإحتفالية من رسم لجيرترود فاندربيلت ويتني، مؤسسة المتحف، وهي مرتدية زي خاص من تصميم الأسطوري ليون باكست. وقد حافظت النسخة على جوهر تصميم الحقيبة الأصلية (بالتعاون مع شركة الهندسة رينزو بيانو)، عبر إبقاء رسم الزهور والورقة التي كانت موجودة على فستان جيرترود الذي صممه باكست. نجحت نسخة الحقيبة المحدودة الإنتاج (فقط 400 نسخة) باللون الرمادي (taupe) بتجسيد روح أسلوب جيرترود فاندربيلت ويتني الذكي وكذلك المهارة الحرفية الايطالية التي تتميز بها ماكس مارا.

من بين الضيوف البارزين في حفل العشاء: لويجي ماراموتي (رئيس مجلس إدارة ماكس مارا)، ايمي ادامز سارة أريسون، ديدا بلير، زوي بوكمان، الكسندرا شيملا، بيبا كوهين، بليث دانر ، لورا دي غونزبيرغ ، سالي فيلد كيسي فريمونت ، جوناه فريمان، ماري فراي، نينا غارسي، K8 هاردي، ماريا جوليا ماراموتي ، كورنيليا غست، سارة هوفر، فلورا ايرفينغ، ويليام آيفي لونغ، روكسان لويت، ديبورا كاس، جوزفين مكسيبر، إليزابيث بيبودي، توم ساكس، سوزان ساراندون، ماريو سورنتي، جيورجيا تورديني، تومي تيون، ستيوارت وو، وليام ويجمان، آدم واينبرغ، أردن وول، بيلامي يونغ ، بتينا زيكا.

Tags

مواضيع ذات صلة