ليلي علوي بعد تنصيبها مبعوثا لليونسكو: سنحاسب على التراث أمام التاريخ

أكدت النجمة المصرية ليلى علوي أن حماية التراث جزء من واجبنا الإنساني وسنحاسب عليه أمام التاريخ.

وقالت: يجب أن يكون الشعب العربي متحداً من أجل حماية تراثه ووقف التعديات عليه من قبل الجماعات الإرهابية، التي قامت بتدمير العديد من المتاحف والآثار في جميع البلدان العربية.

جاءت تصريحات النجمة المصرية خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم بالمتحف المصري، بمناسبة تنصيبها مبعوثاً لليونسكو لحملة “متحدون مع التراث”، حيث طالبت ليلى علوي في بداية حديثها بالوقوف دقيقة حداد على شهداء الإرهاب في العالم.

وأشارت إلى أن حالة القلق تراودها خلال هذه الفترة تحديداً بسبب ما تتعرض له الآثار في العراق وتونس وليبيا وسوريا واليمن وفلسطين ومصر، مؤكدة أن هناك مسؤولية كبيرة تقع على عاتق هذه الشعوب للحفاظ على التراث وإهدائه للأجيال القادمة.

كما طالبت النجمة المصرية الجميع بالاتحاد والانضمام إلى الحملة التي تقودها في جميع دول العالم العربي، وقالت: اتحدوا من أجل التفاهم.. اتحدوا من أجل التنوع.. اتحدوا من أجل التسامح ومن أجل الثقافة والهوية.. اتحدوا من أجل أن نهدي أبناءنا وأحفادنا ما ورثه لنا أجدادنا من حضارة كانت وستظل دائماً مبعثاً للعزة والتفاخر.