لا تداعب الرضع بالهز: يسبب تورمات دموية في أدمغة الأطفال

resized_72b7f191b7

resized_72b7f191b7

واشنطن / كشفت دراسة علمية حديثة عن نتائج جديدة وخطيرة، إذ أكد أطباء أطفال في أمريكا، أن متلازمة موت الرضيع المفاجئة قد تكون بسبب الاهتزاز، وهو التشخيص الحقيقي الذي يمكن أن يقتل الأطفال.

ووفقًا للدراسة التى نشرت في مجلة طب الأطفال، أوضح الباحثون أن 90% من الأطباء متفقون على أن هز الرضع الأقل من 3 سنوات يمكن أن يسبب ورما دمويا تحت الجافية “تجمع دموي مهدد للحياة خارج الدماغ”، ويؤدي إلى نزيف في شبكية العين الحاد، والغيبوبة أو الوفاة.

وشارك في الدراسة أكثر من 628 طبيبا في أكثر 10 مستشفيات رائدة في طب الأطفال في الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك لتقييم المصابين بمتلازمة موت الرضع، وتشمل تخصصاتهم، طب الطوارئ والرعاية الحرجة وطب الأطفال وإساءة معاملة الأطفال، وطب عيون الأطفال وآشعة الأطفال، جراحة المخ والأعصاب للأطفال، والأمراض العصبية لدى الأطفال، والطب الشرعي.

وقال المؤلف الرئيسي للدراسة سانديب نارانج، رئيس قسم طب الأطفال في مستشفى آن وروبرت لورى في شيكاغو، إن البيانات المتوفرة لدينا تشير إلى أن هز الرضيع يرفع من خطر الإصابة بالوفاة لذلك يجب تجنبه.

Tags

مواضيع ذات صلة