كيم كاردشيان بين الماضي والحاضر

تتمتع الجملية السمراء ونجمة تلفزيون الواقع “كيم كاردشيان” بأناقتها وجاذبيتها وإطلالاتها الساحرة حيث أصبحت إحدى أيقونات الموضة في العالم إن لم تكن أهمهن، ولكن هل كانت “كيم” تتمتع بكامل أناقتها تلك منذ ظهورها؟؟.

نعرف جميعنا أن “كيم” عاشقة للموضة والأزياء وتسعى دائما للحصول على المظهر الأكثر أناقة إلا أنها واحدة من اللواتي لم يحالفهن الحظ منذ البداية فإذا ألقينا نظرة على إطلالات كيم القديمة التي رافقت بداية شهرتها نجد أغلبها يخلو من الأناقة بل ويتمتع بمظهر مبتذل وألوان فوضوية.

وبالرغم من ذلك استطاعت “كيم” خلال فترة قصيرة تضيف الكثير من التطور إلى إطلالاتها حيث لاحظنا ذلك مع كل إطلالة جديدة تعتمدها”كيم كاردشيان” بين الماضي والحاضر.

حتى صارت اليوم إحدى أيقونات الموضة العالمية وأهم فرد في عائلة “كاردشيان” الشهيرة.

وقد حاولنا من خلال مشاهير أن نرصد أهم إطلالات “كيم” خلال السنوات العشر الأخيرة ونلقي الضوء خاصة على إطلالاتها الأكثر أناقة والأكثر ابتذالا حتى يمكنك عزيزتي المقارنة بينها ومعرفة حجم التغيير والتطور الذي استطاعت “كيم” الوصول إليه.

إذا كنت لا تتمتعين بالأناقة المطلوبة فعليك اتخاذ “كيم” كقدوة لك في التطور المذهل لإطلالاتها، تابعي معنا إطلالات “كيم” وشاركينا برأيك.

Tags

مواضيع ذات صلة