كيف يمكنك الاستفادة من مزايا بودرة الخدود؟

عندما تقول خبيرة تجميل بحجم بات ماكجراث أن بودرة الخدود هي واحدة من مساحيق التجميل التي لا تحظى بالاهتمام الذي تستحقه، فلا نملك إلا أن نتفق معها، وذلك لأن خبيرة مكياج مميزة مثل بات ماكجراث تعرف كل ما يمكن معرفته عن مساحيق التجميل، كما أن بودرة الخدود لا تحظى بالفعل بالتقدير الكافي على الرغم من قدرتها على إحداث تغيير جذري في مظهرك إذا قمت باستخدامها بالطريقة الصحيحة، فإذا قمت بوضع بودرة الخدود ذات اللون الوردي الفاتح في منطقة منتصف الخد أو في المنطقة بجانب العينين أو منطقة أسف عظام الخد وبحركات دائرية خفيف سيبدو وجهك أكثير شبابا وأصغر سنا، باستخدام تقنيات أخرى في وضع بودرة الخدود يمكنك أن تغيري مظهر وشكل وجهك، فلنتعرف معا بعض من هذه التقنيات:

الطريقة الأولى: لوجه مشرق وجذاب قومي بوضع بودرة الخدود بداية من المنطقة القريبة للغاية من الأذنين وصولا إلى جانب الفم على أن يكون لون بودرة الخدود خفيفا في المنطقة القريبة من الأذنين وجانب الفم وثقيل نسبيا في المنطقة التي تفصل بينهما، احرصي على استخدام بودرة خدود ذات لون وردي داكن وضعي أحمر شفاة ذو لون قوي ومشرق كاللون الأحمر الداكن مثلا، هذه التقنية الرائعة شاهدناها في عروض أزياء شانيل.

الطريقة الثانية: قومي بوضع بودرة الخدود على حافتي الجبهة وحافة منطقة أسفل الحاجبين ومنطقة منتصف الخدين بداية من المنطقة بجانب الأذن ووصولا إلى جانب الفم، هذه التقنية ظهرت بها عارضة الأزياء كارا ديليفين في أحد عروض أزياء ” Dolce & Gabbana” وهي تقنية تجعل الوجه متوردا وجميلا كوجوه الأطفال مما يظهره أكثر شبابا، وتجعل الوجه يبدو أصغر حجما وأكثر نحافة.

هاتان التقنيتان هما مثلا بسيط يوضح التغيير الجذري الذي تحدثه بودرة الخدود في مظهر الوجه حيث أنها قد تجعل الوجه يبدو أكثر جمالا وإشراقا أو أكثر شبابا، بل ويمكنها أيضا أن تجعل وجهك يبدو أكثر نحافة وكل هذا يتوقف على استخدامك لبودرة الخدود بالطريقة الصحيحة.

Tags

مواضيع ذات صلة