كيف سيعوض “أحمد مكي” غياب “هدية” و”فزاع” في “الكبير أوي”؟

بات الفنان “أحمد مكي” يراهن على شخصيتين أساسيتين للحفاظ على النجاح الكبير الذي حققه مسلسله الشهير”الكبير أوي”، وهما “الكبير” و”جوني”.

ويأمل مكي أن يعوّض التركيز على هاتين الشخصيتين غياب اثنين من أنجح الشخصيات التي ظهرت في العمل خلال أجزائه الأربعة السابقة وهما “هدية”، التي تجسدها الفنانة دنيا سمير غانم و”فزاع”، التي يجسدها الفنان هشام إسماعيل.

ظهر هذا الرهان واضحًا خلال أول برومو دعائي للجزء الخامس من المسلسل، والذي أطلع عليها فيه مكي بشخصيتي “الكبير” وشقيقه التوأم “جوني” داخل قضبان السجن، ولكنه ظل يتراقص على طريقته الشهيرة داخله.

وحاليا، يواصل مكي تصوير عدد من مشاهد المسلسل داخل القرية الذكية في مدينة 6 أكتوبر، وتحديدًا بـ”قرية المزاريطة”، وهو الديكور الأساسي للعمل، والذي يستمر التصوير فيه حتى الأسبوع الأول من شهر رمضان المقبل.

يشار إلى أن الفنانة دنيا سمير غانم كانت قد اعتذرت عن عدم المشاركة في الجزء الخامس، وستكتفي بالظهور فقط كضيفة شرف، بعد أن قدمت شخصية “هدية” زوجة “الكبير”، الذي يجسد دوره أحمد مكي طوال الـ4 أجزاء الماضية، وهو الدور الذي ترك بصمته مع الجمهور، وحقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا خلال الأعوام الماضية.

كما يغيب عن الجزء الخامس كذلك الفنان هشام إسماعيل، الذي جسد شخصية “فزاع”، لأسباب غامضة رجح البعض أنها تعود إلى تقديم فيلم يحمل اسم الشخصية بعيدا عن الشركة المنتجة للـ”كبير أوي”.

 

 

Tags

مواضيع ذات صلة