كيتي بيري تساعد في عملية ولادة طفل شقيقتها

يبدو أن الغناء ليس الموهبة الوحيدة التي تتمتع بها المغنية الشهيرة كيتي بيري (Katy Perry) فهي تجيد أيضا توليد الأطفال، وفي يوم الإثنين في هذا الأسبوع نشرت كيتي تغريدة على صفحتها على موقع تويتر تحدثت فيها عن يومها الحافل الذي ساعدت فيه في عملية ولادة طفل شقيقتها أنجيلا هدسون (Angela Hudson) ثم ذهبت بعدها بساعات قليلة إلى العمل، وكتبت فيها: “ساعدت في عملية ولادة طفل شقيقاي في الساعة الثانية ظهرا ثم ذهبت إلى الاستديو في الساعة الثامنة مساء. يجب أن تستعين بفتاة يمكنها أن تفعل شيئين معا”.

قد يبدو من الغريب بالنسبة لك أن تقوم كيتي بيري بالمساعدة في عملية ولادة طفل شقيقتها ولكن الحقيقة أنها اعتادت على المشاركة في عمليات توليد الأطفال ومنذ ما يقرب من عامين ساعدت شقيقتها الكبرى أنجيلا هدسون على إنجاب طفلها الأول، ففي شهر فبراير عام 2014 كشفت كيتي لمتابعيها على موقع تويتر عن مساعدتها في عملية ولادة الطفل الأول لشقيقتها حيث كتبت تغريدة تقول: “أخيرا أصبح بإمكاني أن أضيف مهنة “المساعدة في عمليات الولادة في غرفة المعيشة” إلى سيرتي الذاتية، لقد كان يوم معجزة…. العمة كيتي التي تعرف باسم العمة المحبة للموضة”.

من الواضح تماما أن كيتي تجيد تماما الموازنة بين عملها وأسرتها بدليل أنها تحرص دائما على أن تكون جزء من الأحداث والمناسبات الهامة لأسرتها بالرغم من جدول أعمالها الحافل دائما بالعمل، وبالحديث عن العمل، كيتي كانت قد سئلت مؤخرا ما إذا كانت تفكر في العمل في يوم ما مع منافستها الشهيرة تايلور سويفت (Taylor Swift)، ولقد ردت كيتي على ذلك قائلة: “إذا قامت بالاعتذار، فلا مانع لدي”.

Tags

مواضيع ذات صلة