في اليابان: معبد مخصص لأثداء النساء

طوكيو / على سفح جبل “كويا” في اليابان، يقع هذا المعبد المخصص لتقديس أثداء النساء، حيث تنتشر داخله مجسمات لها من كل الأحجام والأشكال.

ومعبد “جيسون-إن” هو معبد هادئ، يتميز بهندسة معمارية بوذية تقليدية.

ولدى إلقاء نظرة أقرب إلى الداخل، يمكن ملاحظة انتشار دلالات لأمور لا يوجد مكانة قدسية لها عادة في ثقافات العالم.

أما مصدر مجسمات ورسومات الأثداء تلك فهو الزوار، الذين يقومون بزيارة المعبد، ويتركون هذه المجسمات كقرابين للآلهة. 

وبحسب أنان راهب المعبد، بدأ هذا التقليد منذ عدة سنوات، عندما قدم طبيب من مدينة واكاياما المجاورة وصلى لمريضة كانت تتلقى علاجا لسرطان الثدي.

وحينها طلب الطبيب من العاملين في المعبد أن يضعوا رمزا للثديين كقربان.

وبعد انتشار خبر هذه الحادثة، سرعان ما أصبح المعبد معروفا كموقع للدعاء للشفاء لمختلف الأمراض النسائية.

ويقول أنان، الذي شغل منصب الراهب الأكبر في المعبد لأكثر من 40 عاما، يمثّل الثديان الولادة، لذا يستخدمهما كثيرون للدعاء، طالبين الولادة الآمنة، والحماية من السرطان، وحتى تدفق الحليب بشكل صحي.

ويزور المعبد أشخاص من كافة أنحاء العالم، ويمكنهم شراء مجسمات صغيرة للثديين من المعبد لتقديمها كقرابين.

Tags

مواضيع ذات صلة