عطر Paradiso Azzurro من روبيرتو كافالي

بالنسبة لعلامة روبيرتو كافالي التجارية، ليست الحياة السعيدة (la dolce vita) رمزاً بسيطاً لكن أسلوب حياة ومصدر هائل للإلهام. ومن خلال ابتكاراتها الجريئة، تحتفل دار الأزياء الإيطالية الشهيرة بالشاعرية والبهجة، الفخامة والكرم. تُعتبر عطور روبيرتو كافالي باراديزو تحية احترام لهذه الرؤية، سمفونية لنفحات غنية بالشمس مستوحاة من ثراء المناظر الطبيعية الإيطالية.

رومانسية متوسطية…

Paradiso Azzurro من روبيرتو كافالي هو احتفال باهر لجمال شواطئ البحر الأبيض المتوسط. فهو يمزج نفحات ناعمة ودقيقة للزهور الندية مع تباين عطري مشرق، مثيراً نسمة البحر اللطيفة. وبين السحر والشاعرية، يحبك هذا العطر المثير للذكريات حكاية فريدة عن الجاذبية.

تفيض امرأة Paradiso Azzurro من روبيرتو كافالي بالبهجة ومتعة الحياة. إنها سيدة متحررة وتعيش حياتها متمتعة بالسحر والأناقة، أما ضحكتها العفوية فهي معدية. ومع الثقة والهدوء اللذين تتمتع بهما في داخلها، تسيطر بسهولة على قلوب الآخرين.

زهرة بالقرب من البحر…

أبصر Paradiso Azzurro من روبيرتو كافالي النور على يدي لويز تورنر (جيفودان). لابتكار هذا العبير العطري المتوسطي من الزهور، استمدت لويز الإلهام من صورة زاهية تخيّلتها في ذهنها: زهرة باهرة تتفتح بالقرب من البحر.

تذكِّر نغمته الافتتاحية بنسيم البحر الأبيض المتوسط: لمسة من الحمضيات تبرزها الحيوية المتألقة للبرغاموت مع نفحات اللافندر العليا. يمتزج هذا النسيم العطري القوي مع العبير الشاعري لبراعم الياسمين. توازن، وبشكل بارع، نفحة القلب الجذابة من الزهور الحضور الملموس تقريباً للياسمين مع البراءة الحساسة لبتلاته الندية. وتعطي نفحات الجذور من الخشب الكريم للسرو والكاشميران إلى عطر Paradiso Azzurro من روبيرتو بُعداً دافئاً وفخماً، بالإضافة إلى أثر فتّان يدوم لمدة طويلة.

جوهرة زرقاء متعددة الأوجه…

تعكس جماليات Paradiso Azzurro من روبيرتو عالم العطر بالكامل. تشبه القارورة جوهرة تم برقة ودقة قطعها بأوجه متعددة، كما يُذكِّر لونها الأزرق شبه الشفاف بمياه البحر الأبيض المتوسط. يلتقط الغطاء نصف الدائري والجريء الضوء بشكل رائع، ليولّد انعكاسات متلألئة مثل أشعة الشمس على الماء. فهو يعرض بكل افتخار شعار روبيرتو كافالي من أحرف اسمه المتشابكة (monogram)، علامة للجودة العالية والفخامة.

تلتف لفائف معدنية برقة على بعضها كالأفعى حول عنق القارورة. تنعكس هذه الزينة المرحة المشابهة لأفعى على الطرف السفلى للعلبة. أما الطرف العلوي للعلبة فيثير الدرجات الذهبية لشروق الشمس على الأعماق الزرقاء للبحر الأبيض المتوسط.

حورية فاتنة…

“إنها كائنة جريئة وفائقة الأنوثة تشعّ بسحر عالي الرقي ومن دون أي خوف للتأكيد على جاذبيتها.” بهذه الكلمات، عَرَّف روبيرتو كافالي بنفسه عن عارضة الأزياء اديتا فيلكيفيسيوت، السفيرة التي لا تُقاوم لعطر Azzurro من روبيرتو كافالي. تجسد إديتا بشكل مثالي، ومن دون أدنى شك، المزيج الفريد للعطر من السحر والرقي. ومع التصوير بعدسة صاحب الموهبة المميزة ماريو سورينتي، يوفر لنا سحرها الرائع ونظرتها الغامضة الجرأة للسير وراءها إلى Paradiso Azzurro، العالم الأزرق الساحر الخاص بروبيرتو كافالي.

Tags

مواضيع ذات صلة