عسل المانوكا الباهظ الثمن لا يختلف عن أي نوع آخر من أنواع العسل

عسل المانوكا (manuka honey) من الأغذية المحببة للكثيرين من مشاهير هوليود ومنهم الممثلة الشهيرة جوينث بالترو التي أثنت كثيرا على الفوائد الصحية لعسل المانوكا الذي يباع الكيلوجرام منه بسعر 100 جنيه إسترليني، الممثلة سكارليت جوهانسن التي قالت أنها تستخدم عسل المانوكا كقناع على وجهها لإزالة الشوائب، مغنية الأوبرا كاثرين جينكينز التي تؤكد أن إذابة عسل المانوكا في كـس من الماء الساخن يساعد على حماية صوتها. ولكن مجموعة من أطفال في إحدى المدارس الابتدائية في لندن يقولون أنهم قد أثبتوا بالتجربة أن عسل المانوكا الذي يعرف باسم “الذهب السائل” (liquid gold) والذي يجمع من النحل الذي يتغذى فقط على رحيق أزهار أشجار المانوكا التي تنمو بشكل رئيسي في نيوزيلاندا، لا يختلف كثيرا عن الأنواع الأخرى من العسل وأنه لا يحقق المعجزات كما يظن البعض.

مدرسة جيليسبي الابتدائية (Gillespie Primary School) في شمال مدينة لندن قامت بما يعتقد أنه أول تجربة عشوائية في البلاد لاختبار عسل المانوكا مدى صحة الاعتقاد السائد بأن عسل المانوكا يعالج الأمراض ويحقق المعجزات بداية من علاج أمراض البرد والقرحة المعدية ووصلا إلى علاج حالة مرضية تعرف باسم ” ‏الظفر الناشب” (ingrown toenails) وهي حالة مرضية يكون فيها الظفر غارزاً في الجزء اللحمي الجانبي للإصبع مع حدوث التهابات بكتيرية أو فطرية متكررة. ويحدث الظفر الناشب عادة في إصبع القدم الكبير.

في تجربة عسل المانوكا تم تقسيم الأطفال المشاركين في هذه التجربة وعددهم 30 إلى 3 أقسام قسم يتناولون عسل المانوكا، قسم يتناولون العسل العادي وقسم ” control” لا يتناولون أي نوع من أنواع العسل ولقدم تم تغليف العبوات التي تم إعطائها للطلاب بتغليف محكم حتى لا يعرفون مالذي يتناولونه إلا بعد انتهاء التجربة، ولقد استمرت هذه التجربة لمدة 10 أسابيع قام فيها الطلاب بتسجيل ملاحظاتهم اليومية وما إذا كانوا يشعرون بأنهم بصحة أفضل، ولقد أشارت نتائج التجربة إلى أن عسل المانوكا لا يتضمن فوائد صحية تزيد عن أي نوع آخر من أنواع العسل.

هذه التجربة تم تمويلها من قبل الجمعية الدوائية البريطانية (British Pharmacological Society) وهي جزء من مشروع للجمعية يعرف باسم ” Lab_13″ وهو مشروع يهدف إلى تقديم الفكر العلمي الذي يعتمد على البحث والتجربة لأطفال المدارس وهم في سن صغيرة، وفي حالة التأكد من نتائج التجربة فإن صناعة عسل المانوكا قد تخسر الكثير من الأموال في المستقبل.

مواضيع ذات صلة