عدوى بكتيريا المجموعة “ب” العقدية وتأثيرها على الحمل

عدوى بكتيريا المجموعة ب العقدية وتأثيرها على الحمل

عدوى بكتيريا المجموعة ب العقدية وتأثيرها على الحمل

القاهرة / هل أنت حامل وتنتظرين مولودا جميلا يشبهك، ولكنك قلقة بشأن مختلف الأمراض المصاحبة للحمل، هل سمعت عن عدوى بكتيريا المجموعة “ب” في الحمل وتريدين الحفاظ على صحتك وصحة طفلك.

إذا كنت حاملا فأنت أكثر عرضة للخطر، حيث تكونين من الطبيعي عرضة لتسلل بعض الأمراض المعدية لك، ولكن يمكنك أن تكونين على علم بها للحصول على المساعدة في الوقت المناسب، ونحن هنا ننظر في واحدة من أنواع هذه العدوى، وهي عدوى البكتريا العقدية المجموعة “ب”، وأعراضها وطرق علاجها.

وتعرف المجموعة العقدية “ب” أيضا باسم بكتيريا المجموعة “ب”، وعلى الرغم من أنه قد يبدو نفسها، إلا أنها ليست نفس الحالة التي تؤدي إلى التهاب الحلق.

فالمجموعة B بكتيريا أو GBS، هي واحدة من العديد من أنواع البكتيريا التي تكون موجودة داخل الجسم بالفعل. وما يقرب من 1/3 الناس لديهم بكتيريا المجموعة “ب” في الجهاز الهضمي دون حتى أن يدركوا ذلك في حين أن ما يقرب من ربع جميع النساء لديهن البكتيريا في المهبل. ويمكن أيضا أن البكتيريا يتم العثور عليها في المثانة البولية للمرأة. على أية حال، معظم الناس لا يدركون أن لديهم بكتيريا المجموعة “ب” رغم وجود بعض الأعراض الدالة عليها.

بكتيريا المجموعة “ب” في الحمل:

وفي حين قد يكون لديك بكتيريا المجموعة “ب” في جهازك وليس لديك علم من ذلك، فإنه يمكن أن تؤدي إلى وصول الإصابة إلى الرحم والكلى أو المثانة، فإذا كان لديك عدوى ترجع إلى بكتيريا B فإنه سوف يؤدي إلى ألم وكذلك الالتهابات.

Tags

مواضيع ذات صلة