عدنان الكاتب محاور المشاهير يتفوق على كل نجوم العالم

تواصل المطبوعات العربية والمواقع الإلكترونية والمحطات الفضائية الشهيرة اهتمامها بالنجاحات التي يحققها الإعلامي الكبير عدنان الكاتب الملقب بمحاور المشاهير، وقد نشر موقع “mbc” إم بي سي تحقيقا مصورا وموسعا عن الإنجاز العالمي الذي حققه هذا الإعلامي الشهير جاء فيه:

لم تعد نجومية مواقع التواصل الاجتماعي واستحواذ مراكزها الأولى حكرا على الأجانب، فقد احتل محاور المشاهير، عدنان الكاتب، المركز الأول عالميا في فئة “الأكثر شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي”، حسب ما ذكر الموقع المختص بمتابعة وإحصاء حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، ستار كاونت “StarCount”.

وحصل الكاتب على المركز الثاني عالميا في نفس الفئة ولكن بشكل عام، أي تشمل الصحافيين والنجوم والمشاهير والسياسيين وغيرهم في العالم، ولم يسبقه سوى شركة “The Walt Disney” العالمية، بهذا يصبح العربي الأول الذي يحصل على كل هذه المراكز سوية.

وبهذه القائمة يسبق محاور المشاهير عدنان الكاتب، نجوم وشركات عالمية مثل: جاستن بيبر”Justin Bieber”، وكرستيانو رونالدو”Christiano Ronaldo”، وكاتي بيري “Katy Perry”، وشاكيرا “Shakira”، وبي بي سي “BBC News”، وسي إن إن “CNN” وغيرهم، وينفرد الكاتب بكونه الشخص العربي الوحيد في هذه القائمة حتى الرقم 100.

وفي القوائم المحلية والإقليمية، “الإمارات العربية المتحدة”  و”الشرق الأوسط”، يحتل الكاتب المركز الأول أيضا، ويعود هذا الإنجاز إلى مجهوده الفردي في إدارة صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك”، والتي تحتوي على أكثر من ثلاثة ملايين معجب، ويميزها عدد المتفاعلين الذين يفوقون المليونين أيضا، وتبلغ عدد الزيارات في صفحته أكثر من 17 مليونا في الأسبوع.

من هو عدنان الكاتب؟

صحفي سوري – بريطاني يحمل ماجستير في الإعلام والأدب الحديث، ويعمل في الإعلام منذ أكثر من 25 عاما، ويرتبط بصداقات وطيدة مع عدد من أهم المشاهير ونجوم الفن والمجتمع وعالم المال والأعمال، ونجح في ترجمة هذه العلاقات إلى حوارات عربية وعالمية مع شخصيات شهيرة، وقد تكون هذه العلاقات المميزة هي أحد أسرار نجاح صفحته على “فيس بوك”، التي تحتوي على أحدث الأخبار، والصور الخاصة والنادرة للمشاهير، وبعضها من التي يضمها أرشيفه الخاص.

وعندما سئل الكاتب عن أهم الحوارات العالمية التي أجراها في حياته قال: “أجمل حواراتي العالمية كانت مع جوليا روبرتس ومونيكا بيللوتشي، وكانت إيزابيلا روسولوني الأكثر تواضعا بين كل النجمات العالميات”.

وأكد بأنه يعتز بكل هذه الحوارات وخصوصا حواره مع الأميرة هيا وقال: “حواري مع الأميرة هو أكثر ما أعتز به، وكان بعد زواجها من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وقالت فيه أنا سعيدة أنني وجدت أميري وفارسي”.

وعن عروض البيع التي تلقاها مقابل صفحته، قال محاور المشاهير بأن شركات عدة وأشخاص قدموا له عروضا مغرية مقابل حصولهم عليها، وعرض البعض عليه إبقاء اسمه عليها، لكنه رفض وأكد بأن قيمة هذه الصفحة بالنسبة إليه معنوية وليست مادية، ورفض التصريح عن أرقام عرضت عليه، ولكن أكدت مصادر مقربة بأن المبالغ المعروضة عليه وصلت مئات آلاف الدولارات.

ولعدنان الكاتب ألقاب عدة مثل محاور المشاهير، أو الشبح ورجل الظل لابتعاده عن المناسبات الرسمية والاجتماعية وقلة ظهوره أمام عدسة الكاميرا.

جدير بالذكر أنه كان بإمكان الكاتب أن يدخل موسوعة “جينيس” حسب ما جاء في موقع “أخبارك”، لكن عندما سألناه قال بأن هذا الأمر مؤجل الآن لأسباب لم يفصح عنها.

Tags

مواضيع ذات صلة