سيلينا جوميز توقف جولتها الموسيقية العالمية الجديدة بسبب؟؟!!

المغنية والممثلة الشابة سيلينا جوميز (Selena Gomez) صاحبة أغنية ” Kill ’em With Kindness”، قالت إن إصابتها بمرض الذئبة (lupus) سبب لها نوبات من الذعر وشعور بالاكتئاب ولذلك فلقد أعلنت عن توقف جولتها الموسيقية العالمية الجديدة حتى تتلقى العلاج من الاكتئاب المرضي، سيلينا 24 عام، أعلنت عن ذلك من خلال تصريح لها لمجلة ” People” قامت فيه بتفسير قرارها لمعجبيها المخلصين وقالت فيه:

“كما يعلم الكثيرين منكم أنني كشفت عن إصابتي بمرض الذئبة منذ ما يقرب من العام، هذا المرض يمكنه أن يؤثر على المصاب به بطرق عديدة”، لقد اكتشفت أن الإصابة بالتوتر، نوبات الذعر المفاجئة والاكتئاب قد تكون من الأعراض الجانبية المصاحبة لمرض الذئبة وهو ما يمثل تحديا إضافيا”.

سيلينا جوميز تابعت قائلة: “أريد أن أركز على الحفاظ على حالتي الصحية وعلى سعادتي ولذلك فقد قررت أن أفضل طريقة لتحقيق ذلك هو الحصول على بعض الراحة، أحب أن أوجه الشكر لجميع المعجبين على دعمهم، أنتم تعلمون كم أنتم مميزون بالنسبة لي ولكن علي أن أواجه هذا قبل أن يتفاقم الأمر، حتى أثق تماما بأنني أقوم بما في وسعي لأكون في أفضل حالاتي”.

سيلينا جوميز قامت أيضا في تصريحها بتشجيع من يعانون من حالات مرضية مشابهة ولقد قالت عن ذلك: “أنا أعلم أنني لست الوحيدة التي تمر بأمر مثل هذا وأتمنى أن تشجع مشاركتي هذه الآخرين على أن يواجهوا مشكلاتهم”.

كان اعتراف سيلينا جوميز الشجاع بإصابتها بمرض الذئبة قد نال استحسانا من جمعية تحالف أبحاث مرض الذئبة (Lupus Research Alliance) وخاصة أنها كشفت عن الكثير من جوانب هذا المرض والتي لا يدركها الكثيرون وكان نائب رئيس الجمعية قد تحدث عن ذلك وقال: “الكثيرون لا يعلمون أن الاكتئاب والتوتر ونوبات الذعر قد تكون من الأعراض الجانبية المصاحبة لمرض الذئبة. نحن فخورون للغاية بأن سيلينا جوميز تعتني جيدا بنفسها وبأنها تقوم بتسليط الضوء على هذا المرض الذي غالبا ما يكون غير مفهوم من قبل الكثيرين”.

Tags

مواضيع ذات صلة