سيرين عبدالنور نادمة على قبلة خالد النبوي

أكدت النجمة سيرين عبدالنور أنها لا تهوى تقديم المشاهد المثيرة في اعمالها الفنية، بسبب أحد المشاهد التي جمعتها بالفنان خالد النبوي في “دخان بلا نار”.

وأشارت سيرين عبدالنور أثناء استضافتها في برنامج “المتاهة”، مع وفاء الكيلاني، أن المشهد عبارة عن تقبيل النبوي لقدمها، وهو ما أثار تعليقات غير لطيفة اثناء حضورها للعرض الخاص للفيلم في السينما.

وأضافت أنه بسبب تلك التعليقات الخارجة، تمنت وقتها ألا يلحظ أحد وجودها في السينما، كي لا تنال إهانات من المتذمرين من مشهدها مع خالد النبوي.

وفيما يعتبر الكثيرون أن سيرين عبدالنور واحدة من جميلات الفن العربي، فأفحصت بأنها لا تعتبر نفسها كذلك، بسبب شعورها بأن لديها حول في عينيها، وبأن ساقيها رفيعتين للغاية.

واعترفت سيرين بأنها اعلى ممثلات لبنان أجرا، فيما صرحت بأنها تدعي السذاجة امام إطراءات الرجال المبالغ فيها لها، ومعاكساتهم إلى حد اثارة ضيقها، وعن خصومتها مع الفنانة نيكول سابا، ولعدم مصافحة الأخيرة لها بداخل الطائرة في إحدى المرات، ففسرت ذلك ساخرة: “قد لم تلحظني بسبب تنكري من أجل عيد الهالوين!”.

وأعربت سيرين عبدالنور عن ندمها على المشاركة في مسلسل “24 قيراط”، بسبب تعرضها للظلم في عدد مشاهدها فيه، وبسبب مجاملة منتجه جمال سلام لزوجته ماغي بو غصن على حسابها، ولرفض زميلها في العمل الفنان عابد فهد أن يساندها.

Tags

مواضيع ذات صلة