سيارة جديدة تتفوق على بورش 918 سبايدر

تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد (الطباعة ثلاثية الأبعاد/ “3D Printing”: أحد أشكال تكنولوجيا التصنيع بالإضافة فيها يتم تكوين جسم ثلاثي الأبعاد بوضع مادة ما في صورة طبقات رقيقة متتالية) تزداد انتشارا يوما بعد يوم، وهي تستخدم من قبل شركات التصنيع لصنع كل شيء تقريبا بداية من الأجزاء الميكانيكية وحتى الملابس، والآن انضمت السيارات الخارقة إلى قائمة الأشياء المصنعة باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد وذلك بفضل شركة ” Divergent Microfactories” ومقرها في سان فرانسيسكو، تؤكد الشركة أن سيارتهم الخارجة الجديدة والمصنعة باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد بإمكانها أن تنتقل من سرعة صفر إلى سرعة 60 ميل في الساعة في حوالي ثانيتين وإن صح ذلك فإن هذه السيارة ستفوق سرعتها أسرع سيارة في العالم حاليا وهي سيارة بورش 918 سبايدر (Porsche 918 Spyder).

سيارة شركة ” Divergent Microfactories” الجديدة ذات هيكل مصنوع بالكامل باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد ومصنوع من 61 باوند من الألومنيوم، و41 باوند من ألياف الكربون مما يعني أن وزن هيكل السيارة هو 102 باوند، والوزن الكلي للسيارة هو 1.388 باوند.

كيفن زينجر (Kevin Czinger) وهو المدير التنفيذي لشركة ” Divergent Microfactories” تحدث مؤخرا مع ” Forbes” حول طريقة التصنيع الخاصة بالسيارات وقال: “طريقة تصنيع الأشياء هي أكثر أهمية بكثير من الطريقة التي سنقوم باستخدامها لتشغيلها فيما بعد، أو كيف سنقوم بتشغيلها باستخدام الوقود أو ما إذا كان سيخرج منها عادم أم لا، باستخدام تكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد استطعنا تقليل مدخلات الطاقة المادية اللازمة لعملية تصنيع سيارة بنسبة الثلث، وانتهى الأمر بأن السيارة الجديدة تسبب ضررا بيئيا يوازي ثلث الضرر البيئي الذي تسببه سيارة تعمل بالكهرباء وتستهلك 85 كيلووات في الساعة (سيارة صديقة للبيئة)، بالإضافة إلى أن محرك السيارة الجديدة هو محرك الديزل مكون من 4 أسطوانات (turbocharged, four-cylinder engine) ويمكنه أن يعمل بالغاز الطبيعي.

وأضاف كيفن زينجر قائلا: “علينا أن نعيد التفكير في الطريقة التي نستخدمها في التصنيع، لأننا إذا قمنا بالاستمرار على نفس نهج التصنيع، وتحولت أعداد السيارات المصنعة لدينا من 2 مليار سيارة إلى 6 مليار سيارة خلال بضعة عقود فإننا سنتسبب في تدمير هذا الكوكب”.

شركة ” Divergent Microfactories” تخطط لصنع عدد محدود من سياراتها الجديدة، وبيع تكنولوجيا التصنيع المستخدمة في هذه السيارة لعدة شركات أخرى.

Tags

مواضيع ذات صلة