سلمى حايك تكشف عن مقتل كلبها رميا بالرصاص

الممثلة سلمى حايك (Salma Hayek) في حالة حداد حاليا بسبب وفاة كلبها موزارت (Mozart)، ولقد كشفت سلمى حايك 49 عام، عن هذه الأنباء المحزنة في يوم الجمعة من خلال مشاركة لها على موقع الانستغرام ذكرت فيها أن كلبها قد قتل رميا بالرصاص في الأسبوع الماضي.

سلمى حايك تحدثت عن مقتل كلبها بالرصاص في مشاركة لها على الانستغرام نشرت فيها صورة كلبها وكتبت فيها: “لم أقم بنشر مشاركة لي منذ أسبوع كامل لأنني كنت في حالة حداد على كلبي موزارت والذي قمت بنفسي في المساعدة بإخراجه من داخل بطن والدته”، “لقد عثر عليها مقتولا في مزرعتي في يوم الجمعة الماضي، لقد قتل بطبقة رصاص قريبة من قلبه، أتمنى أن تقوم السلطات في واشنطن بتحقيق العدالة لهذا الكلب المسكين الذي لم يهاجم أو يعض أحد على الإطلاق طوال تسع سنوات، لقد أحب منزله ولم يكن يذهب بعيدا عنه، لقد كان رفيق محب ومخلص”، سلمى حايك كتبت تعليقا إضافيا باللغة الإسبانية كتبت في نهايته: “أنه لم يكن يستحق أن يموت موتا بطيئا ومؤلما”.

سلمى حايك تشتهر بحبها للحيوانات خاصة الكلاب وحسابها على موقع الانستغرام ملئ بصور لها بصحبة عدد مجموعة من الحيوانات التي تتولى رعايتها، ولقد نشرت سلمى بداية هذا الشهر صورة لها على موقع الانستغرام ولقد ظهرت فيها وهي تحتضن أحد الكلاب الذين شاركوا في تصوير فيلمها الجديد ” Drunk Parents” ولقد كتبت معلقة على هذه الصورة: “أنا أحب الكلاب كثيرا ولا أستطيع مقاومة احتضانهم حتى إذا كان أحدهم قد ساعد على اعتقالي في الفيلم الذي نقوم بتصويره”.

سلمى حايك تشتهر أيضا بدفاعها عن حقوق الحيوان وكانت واحدة من ضمن المشاهير الذين عبروا عن غضبهم وامتعاضهم بسبب مقتل الأسد سيسيل والذي يعد واحد من أشهر الأسود في زيمبابوي وأكبرهم عمرا.

Tags

مواضيع ذات صلة