سرب من الطيور يحرق محرك طائرة تركيا

سرب من الطيور

سرب من الطيور

الدوحة / أكدت الخطوط الجوية القطرية، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن طائرتها التي هبطت اضطراريا في مطار إسطنبول، يوم الخميس، تعرضت لارتطام بعض الطيور بأحد محركات الطائرة مما أدى إلى اشتعال النار المحرك.

وقد أعلنت القطرية، أن الطائرة “إيرباص أيه 330” التي تحمل رحلة رقم “كيو آر 240 “، التي هبطت اضطراريا في مطار أتاتورك، بعد وقت قليل من إقلاعها، قد هبطت بأمان، وأتبع قائدها كافة إجراءات السلامة، مؤكدة أن جميع المسافرين وعددهم 298 راكبا بالإضافة إلى 14 موظفا من الطاقم، تم إجلاؤهم من على متن لطائرة بسلام.

وقامت الخطوط القطرية، بإرسال طائرة بديلة إلى مطار أتاتورك لنقل ركاب رحلتها رقم “كيو آر 240” إلى الدوحة، وتامين متطلباتهم ما فيهم المتابعين لرحلاتهم، موضحة أن سلامة وراحة المسافرين هي أولويات الشركة.

وأكد متحدث باسم شركة إيرباص الفرنسية، أن شركته لم تبلغ بعد من الخطوط الجوية القطرية بأن طائرة “إيرباص” تابعة لها واجهت مشكلة، مؤكدا ندرة حدوث مثل هذه الحوادث، علما بأن الطائرات مزودة بنظام إطفاء آلي للمحركات عند اندلاع النيران فيها، وتكون قادرة على التحليق بمحرك واحد إلى حين الهبوط بأمان.

وتشكل الطيور هاجسا كبيرا لسلامة النقل الجوي، إذ إن ارتطامها بمحرك أو بجسم الطائرة على سرعات عالية قد يؤدي إلى نتائج كارثية، وتستخدم مطارات عدة حول العالم أنظمة تقنية وصوتية، وفي بعض الأحيان طيور جارحة مدربة، لإخافة الطيور وأبعادها عن المدارج لحماية الطائرات أثناء الإقلاع والهبوط.

وكانت طائرة من طراز “بوينغ 787” تابعة للشركة نفسها متجهة من أوسلو إلى الدوحة، هبطت اضطراريا في مطار بوخارست الدولي، في التاسع من يوليو الماضي بسبب خلل فني في المحرك.

Tags

مواضيع ذات صلة