ستيني ينطلق من نجران إلى مكة ليحج سيرا على الأقدام

الرياض / اختار الرحالة ناصر القحطاني، مدينة نجران هذا العام لتكون نقطة انطلاقه لمكة المكرمة سيرا على الأقدام، لأداء فريضة الحج، كما فعل في الأعوام الثلاثة الماضية، وتحت شعار ‏”كلنا أمن”.

وبدأ ناصر القحطاني، والبالغ من العمر 62 عاما، رحلته من الحد الجنوبي وتحديدا من نجران، يوم 7/11/1437هـ، قاصدا مكة المكرمة ليحج هذا العام عن والده رحمه الله، واصفا إياها بأنها رحلة إيمانية رياضية سياحية، تحت شعار “كلنا أمن” لهذا الوطن الغالي‏.

ويقطع القحطاني يوميا 50 كيلو مترا سيرا على قدميه، حاملا معه راية التوحيد علم المملكة، حيث وجه خلال حديثه لقناة الإخبارية رسالة لشباب الوطن بالمحافظة على أمن البلاد والتمسك بأرضهم وولاة أمرهم وعلمائهم ودينهم.

يذكر أن هذه هي الرحلة الرابعة التي يقطعها الرحالة القحطاني سيرا على الأقدام إلى مكة بغرض الحج.

مواضيع ذات صلة