سارة سلامة تقرر مقاضاة مخرج صابر جوجل

حققت سارة سلامة رقما غير مسبوق في إثارة المشاكل سواء في كواليس الاعمال الدرامية التي شاركت فيها أو الافلام السينمائية ، حتى صارت نجمة صنعتها المشاكل ، بل كانت خناقتها مع المخرجين والمنتجين سببا في أن تتصدر واجهة المواقع الالكترونية الفنية إلا أن المفاجأة أن سارة سلامة تؤكد أنها “مظلومة” وتدافع عن وجهة نظرها.

سارة سلامة دافعت عن نفسها بضراوة بعد الاتهامات التي وجهها لها المخرج محمد حمدي مخرج فيلم “صابر جوجل”، وأكدت أنها ستتقدم بشكوى ضده لنقابة الممثلين.

سارة كشفت حقيقة ما حدث ، وقالت: “كان من المفترض أن أصور آخر مشهدين لي في فيلم “صابر جوجل”، ولكن حدثت لي ظروف شخصية وطلبت من منتج الفيلم إبراهيم إسحق السماح لي بالتأخير عن موعد التصوير ساعتين ، وأذن لي بذلك، وبالفعل ذهبت إلى التصوير متأخرة ساعتين فقط ، وحضرت نفسي للمشاهد في نصف ساعة تقريباً، وأصبحت جاهزة للتصوير”.

الفنانة الشابة قالت : ذهب محمد حمدي إلى مدير التصوير تامر جوزيف ، وقال له سترى ماذا سيحدث ، ونحن مستعدون لتصوير المشهد ليفاجئ حمدي الجميع ويطلب “بريك”، وضحك بسخرية أمام كل الموجودين، وكأنه يقصد مضايقتي، فانسحبت وغادرت مكان التصوير وتم إلغاء مشهدي الأول، أما المشهد الثاني فاستعانوا بدوبليرة قدمت المشهد بدلاً مني”.

سمعت أنه تقدم بشكوى ضدي لنقابة الممثلين، ولكن أنا من سأقدم فيه شكوى لنقابة الممثلين ونقابة السينمائيين، ولكنى منتظرة الحصول على إذن من النقيب أشرف زكي ، لأنه على دراية بكل التفاصيل، لأن محمد حمدي أهانني أكثر مرة ، وتعدى عليا بيده عندما قام بسحب المرآة من يدي أمام كل المتواجدين في التصوير، ولابد أن يعرف أن يعرف الكل بأني ليست مفتعلة لأي مشاكل ولا أحد يسمع لي صوتاً أثناء التصوير”.

Tags

مواضيع ذات صلة