سائق باص عمومي ربح ملايين وتوجه صباحا لعمله

أول ما يفكر به كثيرون عندما تهبط عليهم ثروة مفاجئة، هو الاستقالة من عملهم الحالي، خاصة إذا لم يكونوا مرتاحين فيه، لكن سائق حافلة بريطاني كسر هذه القاعدة، وتوجه إلى العمل في صباح اليوم التالي، بعد فوزه بالملايين.

وكان كيفن جونز فاز بجائزة في اليانصيب قيمتها 6.1 مليون جنبه استرليني لكن هذا لم يمنعه من الاستمرار بالذهاب إلى عمله كسائق حافلات في لندن من الساعة 5.30 صباحا، لأنه لا يريد أن يخذل الركاب.

ويقول جونز إنه يخشى أن يبقى الركاب ينتظرون دون جدوى على محطة الحافلات، في حال لم يتابع اداء عمله كالمعتاد، وبعد أن تأكد من أنه ربح الجائزة، نام كالمعتاد ليستيقظ في الصباح للتوجه إلى عمله.

وكان جونز يجلس في مقصورة القيادة عندما تلقى اتصالا من زوجته لتأكد له خبر فوزه بالجائزة، وسارع إلى الاتصال برئيسه في العمل لاخباره بأن لن يكون قادرا على اكمال العمل في ذلك اليوم، فقد حدث شيء هام ولن يكون قادرا على التركيز.

وسارع العديد من الركاب لتهنئة جونز على الجائزة، بعد أن سمعوا المحادثة التي دارت بينه وبين رئيسه في العمل، وعلى الرغم من أنه أراد أن يستريح في ذلك اليوم، لكنه اصر على أن يوصل الركاب إلى وجهتهم.

مواضيع ذات صلة