رسالة قاسية من محمد رمضان لمنتقدي “عبده موته”

لم صمت الفنان المصري الشاب محمد رمضان كثيرا أمام منتقدي فيلمه السابق “عبده موته”، والذين اتهموا الفيلم بأنه يشيع البلطجة في الشارع المصري، حيث وجه رسالة قاسية لهم مؤكدا فيها أن الفيلم من إنتاج عام 2012 ورغم ذلك تحول لحديث الإعلام الآن.

وقال محمد رمضان عبر صفحته الشخصية على “فيسبوك”: “توضيح هام.. “عبده موته” حديث الإعلام الآن، عملته في ٢٠١٢ عملت بعده “واحد صعيدي “٢٠١٤”، ابن حلال “٢٠١٤”، و”شد أجزاء” ٢٠١٥، وبعرض الآن ٢٠١٥ مسرحية “رئيس جمهورية نفسه”، وبحضر بإذن الله الأسطورة ٢٠١٦، وثقة في الله يا أعداء النجاح برضه نجاااح..

تجدر الإشارة هنا إلى أن فيلم “عبده موته”، تعرض لهجوم كبير في الفترة الأخيرة وتم اتهامه بأنه سبب رئيسي في انتشار البلطجة في الشارع المصري، وظهر الهجوم عليه بهذا الشكل بعد أزمة الإعلامي المصري وائل الإبراشي مع منتج الفيلم أحمد السبكي.

يمكنك أيضا قراءة More from author