دومينيك حورانى: زوجي أشهر إفلاسه بسبب حسد الناس

استضافت حلقة خاصة من برنامج “الستات ما يعرفوش يكدبوا” الفنانة اللبنانية دومينيك حورانى، والذي تقدمه الإعلامية مفيدة شيحة ومنى عبد الغنى عبر شاشة قناة “سي بى سي”.

وشاركت في تقديم هذه الحلقة الخاصة _التي جاءت بعنوان “محسودين ولا موهومين؟”_ الإعلامية أميرة بهى الدين، حيث تحدثت الحلقة عن الإيمان بالحسد من عدمه.

وخلال الحلقة، أكدت دومينيك حوراني أنها تؤمن بوجود الحسد الذي تسبب لها في العديد من المشاكل ولكنها أصبحت لا تملك ما تحسد عليه وأن الحسد سببه الغيرة والطاقة السلبية بداخل الناس.

وأشارت إلى أنها أصبحت تقترب أكثر ممن تشعر أنهم يشعرون بغيرة تجاهها لتتقى شرهم، وتستبدل طاقتهم السلبية بطاقة إيجابية، مضيفة أن الاعتراف بالحسد ليس متوقفا على العرب فقط ولكن الدول الأجنبية أيضا يعترفون به، وفى بلدها لبنان يؤمنون بالحسد مشيرة إلى أنها كفنانة وشخصية عامة معرضة للحسد.

وزادت: أصبح لديّ حصانة ضد الحسد بعد ما تزوجت من رجل ثري وهو أيضا شخصية عامة وقد نشرت الصحف والمجلات عن زواجنا، وبعد الزواج بفترة قصيرة خسر زوجي وأعلن إفلاسه.

ونوّهت إلى أنها تعتقد بأن الحسد هو السبب، كما أنها أصبحت تخفى أي شيء متعلق بحياتها الشخصية أو المهنية لتحمى نفسها من الحسد، مشيرة إلى أنه إذا أردنا مكافحة الحسد نكافحه بالعطاء.

Tags

مواضيع ذات صلة