دنيا مسعود ترد أخيرا على منتقدي وشمها

وأخيرا، قررت الفنانة المصرية دنيا مسعود الخروج عن صمتها والرد على الهجوم الذي طالها على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب الوشم الذي كانت نقشته على ظهرها، وأطلّت به في فبراير الماضي.

فخلا استضافة الإعلامي المصري محمود سعد لها في برنامجه “آخر النهار”، أكدت دنيا مسعود أنها غضبت كثيرا من الهجوم عليها، معتبرة أن التعقيب على وشمها ليس من حق أي شخص.

وقالت دنيا: غضبت جدا من الهجوم عليّ، وأرفض أن يقوم أي شخص بطرح سؤال ليس من حقه.. وأشارت أنها متعجبة من أن ذلك الهجوم عليها انتقل إلى كل صحف الشرق الأوسط.

وأرجعت دنيا مسعود الهجوم عليها بسبب وشمها إلى انتشار طريقة تفكير جديدة في الوقت الحالي، سواء كانت مرجعيتها هي الدين أو طريقة التعليم.

كما نفت أن يكون وشمها السبب وراء سفرها إلى العاصمة الفرنسية باريس، والمقيمة فيها حاليا، مؤكدة أنها استقرت فيها منذ سنة 2012.

يشار إلى أن الهجوم على وشم دنيا مسعود يعود لأنه مقطع من قصيدة “مراثي اليمامة” للراحل أمل دنقل، والذي يقول: “خصومة قلبي مع الله”، ونشرت دنيا صورتها وهي بالوشم في فبراير 2015، وذلك خلال إعلانها عن إحدى حفلاتها الغنائية بباريس.

واشتهرت دنيا مسعود كممثلة من خلال دورها في فيلم “جعلتني مجرما” لأحمد حلمي وغادة عادل وحسن حسني وريهام عبد الغفور، وقدمت به دور “كريمة السكرتيرة” التي تحاول إيقاع أحمد حلمي في حبها.

Tags

مواضيع ذات صلة