حقيبة ملكة بريطانيا.. اكثرمن مجرد حقيبة

منذ أن كانت طفلةً صغيرة، لم تلتقط صورة لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية في العلن إلا وهي تحمل حقيبتها، ما دعا البعض للتساؤل، ماذا يوجد داخل هذه الحقيبة يا ترى؟

كاتبة سيرة العائلة الملكية سالي بيدل سميث مؤلفة كتاب إليزابيث الملكة: المرأة التي خلف العرش، حاولت الإجابة على هذا السؤال، والتي كشفت فيه بعض الخبايا عن الحقيبة الملكية، سميث قالت إن حقيبة الملكة تحتوي على اغراض كالمرآة وأحمر الشفاة، بالإضافة إلى ورقة بـ 5 جنيهات استرلينية تتبرع بها إلى الكنيسة كل احد، والتي قد تصل إلى 10 جنيهات استرلينية في بعض الاحيان.

وأضافت سميث، أن من ضمن محتويات الحقيبة، هناك علاقة متنقلة، حتى تعلق عليها الحقيبة تحت الطاولة، كما تحتوي الحقيبة على نظارة قراءة وأقراص النعناع، وقلم حبر، وهاتف محمول.

وتستخدم الملكة حقيبتها للتواصل مع موظفيها، فعندما تضعها على طاولة العشاء، فإنها بهذا توصل رسالة إلى معاونيها برغبتها في وضع نهاية للأمسية أو الحدث خلال خمس دقائق.

أما إذا وضعت الملكة حقيبتها على الأرض، فهذا يعني أنها لا تتمتع بالحوار الجاري، وتود من معاونتها إنقاذها، يذكر أن الملكة تمتلك اكثر من 200 حقيبة من طراز Launer البريطانية، ولون الحقائب المفضل لها هو الأسود.

Tags

مواضيع ذات صلة