جينيفر لورانس تخوض أول تجربة إخراج لها.. فماذا تتوقع؟

 تحقق حالياً النجمة الأمريكية الشابة صاحبة الأوسكار جينيفر لورانس، حلم طالما راودها منذ طفولتها، حيث تخوض أول تجربة إخراج لها، وهو فيلم عن تأثير الأسلحة الكيماوية على الإنسان بعنوان”بروجيكت ديليريوم” أو مشروع هذيان.

ويشير موقع “مشاهير” أن جينيفر لورانس أعلنت بنفسها عن إخراج أول أفلامها حيث كتبت على حسابها على “تويتر” تقول” لقد وقعت عقدا من أجل إخراج فيلم “بروجيكت ديليريوم” المأخوذ عن مقال نشر في جريدة “نيويوركر”عام 2012 بعنوان”العملية هذيان” يدور حول الحرب النفسية في الستينيات وكيف انتهت بشكل مأساوي”.

كما تحدثت لورانس عن الفيلم، فقالت: “بروجيت ديليريوم فيلم كوميدي يحكي تجربة قام بها أطباء الجيش الأمريكي على 5 آلاف جندي حول تأثير الأسلحة الكيماوية وغاز الأعصاب وبعض خواص غاز الخردل على الإنسان”، ولكنها لم تعلن عن فريق العمل أو أن أي موعد لتقديم هذا الفيلم.

ومن جانب أخر، قالت النجمة “جينيفر لورانس” بطلة سلسلة أفلام الأكشن العالمية “ذا هانجر جيمز” مؤخرا إنها لم تقابل الرجل المناسب للزواج بعد، فقالت:”أنا لا أسعى إلى الزواج، ولكن حتماً أريد أن أكون أماً”.

وتابعت النجمة الشابة “لورانس” البالغة من العمر “25 عاما” قائلة : “إن حظها لم يكن جيداً لتجد الرجل المناسب لتكمل معه حياتها ، وذكرت أنها لا تسعى حالياً للحب في حين أنه لو جاءها ستقتنص الفرصة “.

Tags

مواضيع ذات صلة