جينفر جارنر وبن أفليك معا بعد شائعة طلاقهما

اصطحب الممثل بن أفليك وزوجته الممثلة جينفر جارنر ابنتيهما فايوليت وسيرافينا لتناول بعض الآيس كريم في سانتا مونيكا في كاليفورنيا وذلك في يوم 28 مايو، ويعتبر هذا هو الظهور الأول لجارنر بصحبة أفليك بعد انتشرت عدة شائعات تشير إلى أن الزوجين منفصلين حاليا وفي طريقهما إلى رفع دعوى للطلاق.

ولقد صرح مصدر مضطلع لمجلة ” OK!” بأن الزوجان منفصلان بالفعل وأضاف: “بن يريد أن يصرح رسميا بنبأ انفصاله عن زوجته قبل حلول الذكرى السنوية العاشرة لزواجهما والتي توافق يوم 29 يونيو”، ولقد أكد مصدر آخر أن جارنر وأفليك تشاجرا مرات عديدة خلال هذا العام بسبب لعب أفليك للقمار وفي شهر مايو الماضي انتشرت أخبار عن منع أفليك من دخول فندق وكازينو “هارد روك” (Hard Rock Casino & Hotel) في لاس فيجاس مدى الحياة بسبب محاولته الغش أثناء لعب القمار.

ولقد كشف تقرير لمجلة ” Inquisitr” عن أن الطلاق جارنر وأفليك هو صفقة قد تكلف ما يقرب من 150 مليون دولار.

طبقا لما نشرته مجلة ” OK!” في وقت سابق فإن لعب بن أفليك للقمار قد سبب مشكلة كبيرة بينه وبين زوجته جينفر جارنر والتي تمر بوقت صعب للغاية بسبب أزمة انفصالها عن بن أفليك وذلك طبقا لما صرحت به إحدى جارات شقيقة جارنر والتي قالت للمجلة: ” هذا وقت صعب للغاية بالنسبة لها (جارنر)، يجب على الجميع أن يكفوا عن الحديث عن هذا الأمر (الطلاق/الانفصال).

شاهد بالصور جينفر جارنر وبن أفليك يذهبان لتناول طعام الغذاء في “برنتوود”:

الممثل بن أفليك وزوجته الممثلة جينفر جارنر شوهدا معا في يوم 28 مايو وهما في طريقهما إلى تناول طعام الغذاء في مطعم برنتوود في كاليفورنيا، مؤخرا انتشرت شائعة مفادها أن الحياة الزوجية لجارنر وأفليك قد انتهت تماما وانهما في طريقهما للتقدم بطلب الطلاق.

Tags

مواضيع ذات صلة