جمال سليمان: تعرضت للتهديد بالقتل من قبل….

كشف الفنان السوري جمال سليمان، خلال لقاء خاص مع “مشاهير”، أن تركه لوطنه سوريا، كان إجبارياً لعدم توافر الأمان حينها، ولم يكن خيار رفاهية، كما فسره البعض، حيث كشف لأول مرة عن الضغوط التي تعرض لها في سوريا.

وأكد جمال على أنه تعرض لضغوط مما دفعه لترك وطنه، فقال: «كان هناك تحريض على تصفيتي، وتم تهديدي أكثر من مرة، بل وتمت مداهمة منزلي بحجة وجود مخالفة بناء فيه وكسروا كل أثاثه، فهل أبشع من ذلك؟».

كما شدد سليمان على عدم عمله بالسياسة، فقال: «ما كنت أقوم به هو عمل وطني فقط، كيف يقال إني عملت في السياسة وأنا لم أطرح نفسي مرشحاً في انتخابات ولم أطالب بمنصب ولم أؤسس حزباً..؟؟. ما كان هو عمل وطني فقط أردت من خلاله المساهمة في تجنيب البلاد التقسيم والحرب الأهلية وهذا عمل وطني وليس سياسياً بالمطلق».

أما عن سؤال “مشاهير” لـجمال سليمان عن موعد عودته لوطنه، قال: «سأعود عندما تصبح سورية دولة ديمقراطية لا يكون فيها تخوين الناس قاعدة بمجرد أن يختلفوا معهم بالرأي، وعندما تصبح دولة من دون اعتقالات وتهديد وترويع، وهذا ما كنت تعرضت له شخصياً قبل مغادرتي للبلد».

ومن جهة أخرى، رفض الممثل السوري جمال سليمان الإفصاح عن سبب زيارته إلى قبرص وبقائه فيها لعدة أيام معتبرا أي سؤال حول ذلك بمثابة تدخل في حياته الشخصية.

وقال سليمان في تصريحات خاصة بالفن إنه في قبرص وسيعود منها إلى مصر فورا لقراءة مشاريع جديدة في الدراما للموسم المقبل، دون أن يدلي بأي معلومة حول مشاريع سينمائية مفترضة للموسم المقبل أيضا.

Tags

مواضيع ذات صلة