ثورة في السياسة والوطنية الرومانسية والحب على “MBC دراما” 

 

ثورة في السياسة والوطنية ترويها مجموعة من مسلسلات “MBC دراما”، وتعد برومانسية مليئة بمشاعر الحب، مع نخبة من نجوم الوطن العربي والخليج وسوريا وصولاً إلى الفانتازيا والخيال. ولا تغيب الكوميديا والمواقف الطريفة في أعمال ناجحة، وأخرى تعيدنا إلى الماضي، إلى زمن الأبيض والأسود والزمن الجميل مع مسلسلات من كلاسيكيات الدراما العربية والخليجية. وبين الدراما الاجتماعية التي ترصد يوميات الشارع السوري “قلم حمرة”، إلى لقاء النجمتين القديرتين حياة الفهد وسعاد العبد الله في “خالتي قماشة”، وقصة تسلطٍ وجبروت، يقابلها حب وانتقام بين رجل وزوجتيه في “للحب كلمة”، إضافة إلى كوميديا تسخر من الواقع وتضحك على التغيرات التي طرأت على سلوك الناس في “امبراطورية مين؟”، وقصص الحب التي تزاوج بين الأساطير والواقع في “توق”. من الخليج إلى مصر وسوريا، باقة من الأعمال الدرامية المتنوعة، تحمل قصص الحب والوفاء، الحقد والضغينة، المؤامرات وتصفية الحسابات، بالإضافة إلى قصص حب ومواجهات ومطاردات في المسلسلين التركيين المدبلجين “حب في مهب الريح” و”الوشاح الأحمر”، والمسلسل الهندي المدبلج “شريك عمري”.

عندما تقضي المكائد على قصة حب عظيمة ضمن… “في مهب الريح”

من أحد المدن الأثرية القديمة في اسطنبول ورومانسية أجوائها، ومن داخل أحد القصور الفخمة فيها تدور أحداث الدراما التركية المدبلجة “حب في مهب الريح” التي تعرضها “MBC دراما”. يطرح المسلسل قصة تجري أحداثها بين يوسف، الإبن الوحيد لعائلة غنية وعريقة، وسلوى فتاة من عائلة متواضعة لها خالة تدعى سلطانة تعمل خادمة لدى العائلة المتسلطة التي تحلم بامتلاك القصر. ولـ”سلوى” شقيقة تدعى “نهاد” وهي فتاة حسّاسة تعيش حياة ملؤها الحزن والذكريات الأليمة بعدما فقدت ابنها، وانفصلت عن زوجها سيء الخلق والذي يعاملها بقسوة. أما “سلوى” فهي فتاة واثقة من نفسها إلى حد الغرور. ينقل “يوسف” إلى المستشفى بحال حرجة، وبعد شفائه يتفاجأ بخبر موت حبيبته ويرفض زوجته الجديدة ويسعى إلى الطلاق منها. وتشاء الظروف أن يكتشف الشاب بأن حبيبته ما تزال على قيد الحياة، لكنها متهمة بالخيانة، وأنها حامل من خطيبها السابق. عندها يشعر يوسف بالإهانة ويقرر العودة إلى زوجته، وتتوالى الأحداث ويكتشف سلوى حريصة على حبه، ولفقت لها تهمة الخيانة، وتحاول خالتها إقناعها بالابتعاد عن يوسف بعد زواجه عليها. يجمع العمل نخبة من نجوم الدراما التركية منهم برجي أكلاي، ومراد أونالمش، وتوفانا توركاي.

حيرة وأزمات نفسية من يوميات الشارع السوري في… “قلم حمرة”

من داخل أحد المعتقلات السورية، إلى ملهى ليلي تحوّل بقوة الأمر إلى كرسي للاعتراف، ونقاط ضعف تسيطر على حياتنا وتتحكم بمصائرنا. في الشوارع والبيوت، علاقات بين أشخاص يعيشون أزمات نفسية، من صداقات هشّة، وعلاقات زوجيّة تائهة، وعبثية بلا حدود. كل ذلك، في أجواء لا تنتهي من التناقضات، تصوّرها الدراما السورية “قلم حمرة” التي تعرضها “MBC دراما”. من قلب دمشق التي ضلّ الفرح طريقها، ويوميات الناس في ظل الأزمة السوريّة، تحكي الكاتبة يم مشهد قصصاً من الشارع الدمشقي، ومعاناته مع ظلم السجّان واستبداده، إلى صراع المواطن فيها. تحمل الحكاية بعضاً من واقع عاشته الكاتبة في تجربتها مع الاعتقال، وتعبّر عنها على لسان سلافة معمار بدور “ورد” المعتقلة وساردة الأحداث. واستطاعت كاميرا المخرج حاتم علي بحرفيته العالية، نقله بكثير من الواقعية والسوداوية. وهناك كاريس بشّار بدور “هيفا” صاحبة الخمارة، التي تعاني الأمرين في تربية ولديها، وعابد فهد بدور طبيب نفسي يدواي الناس وهو عليلُ، وحين يلتقي بالكاتبة تنشأ بينهما قصة حب حائرة، لأن الكاتبة منشغلة بأسئلة وجودية. ويشارك في العمل ديما الجندي، رامي حنّا، أحمد الأحمد، ناظلي الروّاس، جلال شمّوط، دانا مارديني والقديرة منى واصف.

فتاة رائعة الجمال وشاب عاشق للمغامرة مغرم بصاحبة “الوشاح الأحمر”

صدفة تجمع شاب وفتاة، فهل يولد إعجاب وحب بينهما أم أن الظروف تجعلهما ألد الأعداء؟ يأخذ كل من الشاب والفتاة انطباعاً سلبياً عن الآخر، فالفتاة ترى الشاب وسيماً إنما مستهتراً، بينما يراها هو جميلة لكن مغرورة، ضمن الدراما التركية المدبلجة “الوشاح الأحمر” التي تعرضها “MBC دراما”. هي قصة متشابكة التطورات ومليئة بالمفاجآت، تدور حول “رانيا” الفتاة العصرية التي ترفض الزواج التقليدي وتتورط في علاقة تعتبرها عابرة مع “اياس”، رجل السباقات والشاب المستهتر عاشق المغامرة، في وقت يخطّط شقيقها الأكبر لتزويجها بأحد معارفه. أما عائلة “اياس”، فترفض فكرة انجراره وراء السباقات خوفاً عليه من مصير مشابه لمصير شقيقه الذي لقي حتفه في أحد السباقات. تتلاحق الأحداث، ويقرر “اياس” و”رانيا” الزواج رغم الاعتراضات. بعدها، ينشغل الشاب بسباقاته وولعه بالدراجات وسعيه إلى الفوز، وتصبح حياة “رانيا” باردة ومملة، وتلاحظ بأنها باتت على هامش حياة حبيبها، إلى أن تلتقي بالصياد “عبد الحميد” الذي فقد عائلته، واعتبر “رانيا” ومولودها الجديد عائلته البديلة. فهل يقاتل اياس لاستعادة قلب حبيبته وابنه المولود حديثاً، أم يستمر بالبحث عن النجاحات متجاهلاً عائلته؟ وماذا عن موقف “رانيا”، هل ترضى بالعودة لزوجها أم ترى خلاصها مع “عبد الحميد”؟

جاسوسية ورقابة بين حياة الفهد وسعاد العبد الله في… “خالتي قماشة” 

من أشهر اللقاءات بين الممثلتين القديرتين حياة الفهد وسعاد العبد الله في التلفزيون، الكوميديا الخليجية “خالتي قماشة” الذي أُنتج في العام 1983، وتعرضها “MBC دراما”. تدور أحداث العمل في منزل الأم العجوز “قماشة” التي تسيطر على أبنائها وتتحكّم بهم وبزوجاتهم، وتسعى للحفاظ على سلوكهم. ولكي تتمكّن من القيام بمهمتها على أكمل وجه، تُوزِّع كاميرات تجسّس داخل كل الغرف لمراقبتهم في كل لحظة، داخل الحجرات وفي أرجاء المنزل لكي تبقى على اطلاع على كل ما يقومون به. يتزوج ابنها الأصغر “سلطان” بـ”محبوبة” التي تكتشف سر هذه الكاميرات، لأنها الوحيدة المتعلمة في المنزل. وتزداد المشاكل بين “محبوبة” و”قماشة”، بعد تحريض “محبوبة” الزوجات على حماتهم “قماشة” لتستمر الخلافات بينهم. تولى كتابة العمل طارق عثمان وأخرجه حمدي فريد، ويجمع إلى جانب النجمتين حياة الفهد وسعاد العبد الله كل من خالد النفيسي، غانم الصالح، مريم الغضبان، مريم الصالح، عبدالرحمن العقل، خليل إسماعيل وغيرهم.

حب ونفور، وأب يتنصل من واجباته من أجل الزوجة الثانية في… “للحب كلمة”

الحب والكراهية وجهان لعملة واحدة، فكثيراً ما تتحوّل المشاعر الجميلة بين الزوجين إلى نفور يفرق بينهما، ولو بعد سنوات طويلة من الزواج في الدراما الاجتماعية الخليجية “للحب كلمة” من تأليف فهد العليوة، وإخراج هيا عبد السلام، التي تعرضها “MBC دراما”. في هذه الأجواء، تدور قصة العمل في قالب رومانسي إنساني، يتجنب الطرح الحاد والقاسي، وويقدم قصّة تُظهر القيم الأسرية، وتدافع عن العادات والتقاليد الأصيلة في الكويت والخليج عموماً. هي قصة رجل أعمال متزوج من امرأتين منذ سنوات طويلة، هما حصة وسناء، وله من الأولى ولدان هما أنور وطلال، ومن الثانية ابنة واحدة هي دينا. يفرق الرجل في معاملة زوجتيه، فبينما يعيش شهر عسل دائم مع سناء، ينفر من زوجته الأولى، ويعاملها وولداها بقسوة وتسلط. وتتبدّل الأحوال عندما يصاب الرجل بمرض عضال. عندها يحاول التمسك بعائلته التي فككها بسبب قسوته وظلمه. يجمع العمل جاسم النبهان، وأسمهان توفيق، وزهرة الخرجي، وعبد الإمام عبد الله، وشيماء علي، وبشّار الشطي، وأحمد حسين، وفؤاد علي، بمشاركة بثينة الرئيسي، ومخرجة العمل هيا عبد السلام.

قصة حب وقفت ضدها العلاقات الاجتماعية في “شريك عمري”

الحب يتحدى الظروف والمشاكل والطبقات الاجتماعية أحياناً، ولا ينظر إلى الفوارق الاجتماعية والدينية. في هذه الأجواء تدور أحداث الدراما الاجتماعية الهندية “شريك عمري” التي تعرضها “MBC دراما”. يطرح العمل في قالب رومانسي، قصة مهمّة في المجتمع، ويحاول عاشقان الإثبات للمجتمع أن الحب يعطي طاقة إيجابية تقف أمام كل العوائق. وتدور قصة المسلسل حول شابة هندية تدعى “فيراج” الآتية من بيئة محافظة، تقع في حب شاب “نيل”، الذي ينتمي إلى دين مغاير لدينها، ويقف والداها حائلاً دون إتمام الزواج. فهل يستطيع حبهما الصمود في وجه هذه العقبات أم يستسلم أمام رفض المجتمع له؟ وفي موازاة القصة الرئيسة، يطرح العمل حكايات جانبية منها ما يدعم الحبكة الأساسيّة ومنها ما يزيد من التشويق. ويجمع المسلسل نخبة من الممثلين منهم جوراف خان، سوزان برينت، وفاني شارما وغيرهم.

دراما واقعية بلمسة كوميدية ساخرة في… “امبراطورية مين؟” 

الحنين إلى الوطن يعيد أسرة مصرية إلى القاهرة بعد سنوات طويلة من غيابها عنها، لكن منذ الوصول إليها تنقلب حياتها إلى جحيم، ويندم أفرادها على اتخاذ قرار العودة، وذلك في الكوميديا السوداء “امبراطورية مين؟” التي تعرضها “MBC دراما”. عمل درامي تراجيدي ساخر من كتابة غادة عبد العال، عن فكرة لهند صبري بطلة العمل وإخراج مريم أبو عوف، وإنتاج طارق الجنايني، ومن بطولة نخبة من الممثلين، إلى جانب هند صبري، يطلّ كل من محمد شاهين، سلوى خطّاب، عزت أبو عوف، بدرية طلبة، سلوى محمد علي، محمد ممدوح، رزان جمال وغيرهم، كما يشارك مجموعة من النجوم كضيوف شرف منهم يسرا، وهاني رمزي، وناهد السباعي، ومحمد فراج، وحسين الإمام. ويعتمد “امبراطوية مين؟” المزج بين الجانب التراجيدي والكوميدي، ملقياً الضوء على أخطاء المجتمع وعيوبه ويلفت النظر إليها، لتصبح بالتالي أكثر وضوحاً، وتظهر ما طرأ على الشارع المصري من تغييرات سلوكية. وتتطرق قصة العمل أيضاً بواقعية، إلى الوضع المصري الحالي، الذي يتشابه مع واقع عدد من الدول العربية التي شهدت ثورات متنقلة.

فانتازيا وواقعية في حكاية من القرن الثامن عشر في “توق” 

بين الفانتازيا والواقعية، تدور أحداث مسلسل “توق” من تأليف بدر بن عبدالمحسن والمقتبس عن رواية للشاعر الأمير بدر بن عبد المحسن وإخراج شوقي الماجري، والتي تعرضها “MBC دراما”، وهي من بطولة غسّان مسعود، وعبد المحسن النمر. تدور أحداث العمل في نهاية القرن الثامن عشر وبداية القرن التاسع عشر في أجواء فانتازية تمزج بين الواقع والخيال والأسطورة، حول “هيلين روز” عالمة الآثار الاسكتلندية التي عاشت طفولة غريبة، إذ تعلمت لغة غريبة هي الآرامية التي لا تجيدها إلا قبيلة واحدة تعيش في ريف دمشق، وتأتيها الفرصة لزيارة الشرق وتحقيق حلمها بالانضمام إلى بعثة آثار تقوم بالتنقيب عن الآثار في مدينة القدس. يقوم غسان مسعود في العمل بدور الراوي، ويسرد حكايات من صادفهم في تجواله الذي لم يحدّده بزمن معين، وحكايات مسرحها الشرق بصحرائه الشاسعة، حيث انصهرت فيها الأسطورة بالواقع، وتعاقبت فيها الأزمنة ببراعة، وكأنها قصة أخذت من حكايات “ألف ليلة وليلة”. ويشارك في بطولة العمل محمود قابيل، وسلافة معمار، وغزوان الصفدي، وأحمد الأحمد، ونادرة عمران، ومنذر رياحنة، وعبد الكريم قواسمي، وبمشاركة مممثلين غربيين منهم أماديس دنكل، بول بين، أوليفيا سنت، جورج باندو.

Tags

مواضيع ذات صلة