توم هيدلستون وبينديكت كمبرباتش يتحدثان عن تايلور سويفت وأكثر الأشياء التي يشعرون بالندم عليها

عدد أكتوبر 2016 من مجلة ” Interview “، يحمل بالتأكيد عدد من المفاجآت خاصة بالنسبة لمعجبي الممثل توم هيدلستون (Tom Hiddleston) والممثل بينديكت كمبرباتش (Benedict Cumberbatch) حيث يتضمن العدد مقابلة صحفية يقوم بإجرائها هيدلستون مع كمبرباتش الذي يعد أحد أصدقائه المقربين، لكن هذا ليس كل شيء حيث تتضمن المقابلة تلميحات عن العلاقة الرومانسية القصيرة التي جمعت ما بين هيدلستون والمغنية الشهيرة تايلور سويفت (Taylor Swift) بالإضافة إلى حديث هيدلستون عن عدد من مخاوفه في الحياة.

توم هيدلستون ظل طوال الفترة الماضية يلتزم الصمت تماما حيال انفصاله عن تايلور سويفت منذ أن تم الإعلان عن انفصالهما في هذا الشهر ولذلك لابد وأنه قد تفاجئ كثيرا عندما استمع إلى آراء صديقه المقرب بينديكت كمبرباتش خلال المقابلة الصحفية التي قام بإجرائها معه.

كمبرباتش تحدث خلال مقابلته مع هيدلستون عن “شخص ما محدد” بدا وكأنه تايلور سويفت، وقال: “هناك عبء إضافي يضاف إلى أعباء التواجد تحت الأضواء وهو فرضية أن حياتك الشخصية لابد وألا تكون شخصية على الإطلاق بسبب كون طبيعة عملك علنية للغاية”، وأضاف كمبرباتش قائلا: “بدون مزيد من التوضيح أريد فقط أن أقول إنني لن أقوم بسؤال صديقي المقرب أسئلة تتعلق بحياته الشخصية. لن أقوم بالتورط بذلك أبد. لهذا فإن الباب مغلق تماما بخصوص هذا الشأن”.

توم هيدلستون تجنب هو الآخر “الحديث عن هذا الشأن” خلال المقابلة وبينما تجنب هيدلستون التطرق للحديث عن صديقته السابقة تايلور سويفت، كان أكثر انفتاحا للحديث عن حياته والمخاوف التي تراوده ولقد تحدث في ذلك السياق قائلا: “أكبر مخاوفي هي الندم. أخشى أن يأتي يوما ما أنظر فيه إلى الماضي وأتمنى فيه بأنني لم أقم بأشياء قمت بها”.

كمبرباتش تحدث هو الآخر عن حياته وكيف أن أولوياته في الحياة قد تغيرت منذ مولد طفله الأول في شهر يونيو، أما عن أكبر مخاوفه في الحياة فلقد كشف أنه “مرور الوقت بأسرع مما تتوقع”، ولقد أضاف موضحا: “هذه المخاوف أصبحت جزء من حياتي بعد أن أصبحت والدا، منذ ذلك الحين بدأت أشعر أنني بحاجة للمزيد من الوقت في كل يوم، لقد أصبح هناك جزء مني أكثر أهمية مني، يوجد في هذا العالم وعلي أن أقوم بالتركيز عليه، منذ اللحظة التي ولد فيها وفي كل مرة أحمله فيها بدأت أنظر إلى ذلك الرجل الذي يبلغ الأربعين من عمره والذي أشاهده في المرآة وأفكر: “أتمنى حقا أن يكون لدي المزيد من الوقت وأن أظل في هذا العالم حتى أشاهد أطفالك”.

كمبرباتش أنجب طفله الأول كريستوفر (Christopher) في صيف هذا العام من زوجته المخرجة المسرحية صوفي هنتر (Sophie Hunter).

أما بالنسبة لهيدلستون فلقد عاد ليصبح أعزب من جديد بعد انفصاله عن تايلور سويفت منذ ما يقرب من أسبوعين تقريبا وبعد علاقة رومانسية استمرت لمدة 3 أشهر، حتى الآن لم يتم تأكيد الأسباب الحقيقية لعلاقتهما إلا أنه يعتقد أن السبب هو رفض تايلور سويفت الظهور علنيا بصحبة هيدلستون على السجادة الحمراء في الحفلات الرسمية وهو الأمر الذي لم تقم به مع أي من أصدقائها السابقين.

Tags

مواضيع ذات صلة