تمارين “الجيم” تحسن العلاقة الحميمة

resized_نصائح-قبل-اداء-التمارين

resized_نصائح-قبل-اداء-التمارين

نيودلهي / أوضح الموقع الهندي “بولد سكاي” أن هناك فائدة عظمى لممارسة التمارين الرياضية، تنعكس على ممارسة الجنس وهى كالتالي:

تسبب ممارسة التمارين بما لا يدع مجالا للشك، زيادة في ضخ الدم وقوة في الدورة الدموية، الأمر الذي ينعكس على قوة الانتصاب التي تستمد زخمها بطبيعة الحال من قوة الدم المندفع إلى الأوردة والشرايين بالعضو الذكري.

رفع الأثفال في “الجيم” يدعم تواجد هرمون التستوستيرون، وهو هرمون الذكورة، الذي يسبب زيادة في القدرة الجنسية.

كما ترفع التمارين الرياضية من مرونة الجسم وهو الأمر الذي ينعكس على زيادة الإمكانية في تغيير وضعية الجسم أثناء العلاقة الحميمة.

التمارين الرياضية تقاوم التوتر، وهو أمر معروف يجعل من الحياة الجنسية أفضل بعيدا عن القلق.

الجسم المقسم رياضيا، يعطي أداء أفضل، كما أن ملمسه يكون مشدودا ما يعطى إمكانية أكبر عند ممارسة الجنس.

الثقة التي تجلبها ممارسة الرياضة في نفس من يمارسها، تجعل منه شخصا واثقا قادرا على ممارسة الجنس بأريحية تامة بعيدا عن الاهتزاز والضعف.

Tags

مواضيع ذات صلة